جمعة: سنبدأ من الأسبوع القادم بالرد على ملاحظات ديوان المحاسبة في تقريره الذي استغفل على عدد من الوزارات

28

قال وزير الدولة لشؤون رئيس الوزراء عادل جمعة، أنهم سيبدؤون الأسبوع القادم في الرد على ملاحظات ديوان المحاسبة بلجان مختصة في هذا الأمر.

وأضاف جمعة في كلمته خلال الندوة التي نظمتها حكومة الوحدة الوطنية تحت اسم “فتبيّنوا” الخميس، أنهم يستغربوا غفلة تقرير ديوان المحاسبة عن الكثير من الوزارات مثل الشباب والثروة البحرية والخدمة المدنية والزراعة، والعمل والتأهيل، والبيئة، والثقافة، والنفط والغاز، رغم صرف ميزانية لها من الحكومة.

وأوضح عادل جمعة أن ديوان المحاسبة شارك في إعداد الميزانية العامة لحكومة الوحدة الوطنية وأنه لديه لجان في كل الوزارات والمؤسسات ولدى هذه اللجان الحق في إيقاف كافة المعاملات، وهذا ما لم يحدث، ملفتاً أنه إذا كانت الإجراءات التي اتخذها الديوان هي تقديرية ولم تُعد وفق القانون، فسيتحمل كل من له علاقة المسؤولية.

وأشار جمعة إلى ورود اسمه مرتين في تقرير ديوان المحاسبة، إحداها إحداها إصدار تعليمات من مدير مكتبه لشؤن التنظيم بمجلس الوزراء بإصدار تذاكر سفر لموظفين يشتغلون في الدولة، موضحاً أن ما أصدره هو فقط إصدار تذاكر ل74 شخص من بنغازي إلى طرابلس وكان لوفد أعيان المنطقة الشرقية لرئيس الوزراء.

وشدّد عادل جمعة، أن القضاء والقانون هو الفيصل بينهم وبين كل مُقصّر، وأنهم يتحملون كل المسؤولية القانونية والأخلاقية أمام الشعب الليبي.