مستشار دونالد ترامب الرئيس الأمريكي السابق يتحدث لصدى عن حقيقة التعويض المالي في قضية لوكربي .. ويكشف هذه التفاصيل

898

أجرت صحيفة صدى الاقتصادية اليوم السبت حصريا مقابلة مع جابريل صوما مستشار الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب حول العديد من القضايا .

وهذه مقتطفات الحديث :

صدى الاقتصادية: العديد من الأمريكيون وأيضا بعض من الصحف الأمريكية لم تعترف بتعويض نظام معمر القذافي لضحايا تفجير طائرة لوكربي ما هو تعليقك حول هذه القضية ؟

صوما: في أغسطس عام 2003 وافق بالفعل محامو ليبيا وأهالي ضحايا تفجير لوكربي عام 1988 على تعويض مالي قدره 2.7 مليار دولار لذلك حُسمت الخصومات كما أن لا توجد قضايا عالقة بين الولايات المتحدة وليبيا سوى تقديم المسؤولين عن التفجير للعدالة .

صدى الاقتصادية: تعويضات” الأمريكيين والليبيين” هل بالفعل تم إنشاء صندوق تسوية بقيمة 1.8 دولار للمتضريين؟

صوما: أنه تم إنشاء صندوق تسوية تبلغ قيمة حوالي 2.7 مليار دولار تحديدا .

صدى الاقتصادية: شاهدنا توقيع جورج بوش الرئيس الأمريكي السابق مع معمر القذافي آنذاك لحسم القضية وتم التعويض المالي اليوم لماذا ظهرت القضية من جديد ؟

صوما: في أمريكيا يوجد مبدأ قانوني غير معروف في الدول التي تعتبر القانون الفرنسي مصدرا للتشريع وهي مبدأ مرور الزمن علي الجنايات، في الولايات المتحدة مبدأ مرور الزمن غير موجود لذلك ممكن ملاحقة مرتكبي الجرائم مدى الحياة كما أن مبدأ فصل السلطات لا يسمح للرئيس بالتدخل في القضاء .

صدى الاقتصادية: هل تسليم” المريمي” هو بمثابة صفقة لبقاء الدبيبة في السلطة ؟

صوما: في الحقيقة لا يوجد بديل له بين البلدين بالنسبة لﻷمريكيين على الصعيد الدبلوماسي والسياسي والاقتصادي والامني .

ومن جانب آخر فإن القضاء في أمريكا مستقل عن السلطتين التشريعية والتنفيذية والنيابة العامة تتخذ كافة الإجراءات القضائية باﻹستناد إلى القانون وللمتهم الحق في الدفاع عن نفسه وأن يوكل محام للدفاع عنه.

صدى الاقتصادية: الآن دعني أحدثك عن الجانب النفطي، برأيك هل الولايات المتحدة شريك قوي للنفط الليبي ؟

صوما: للإجابة عن سؤالك أن شركات النفط الأمريكية ستعود إلى ليبيا على الرغم من أن البنية التحتية النفطية في ليبيا في حاجة ماسة للإصلاحات على حد قول ووصف وزير النفط محمد عون وفي شهر مارس من العام الماضي أعلنت ليبيا عزمها عن زيادة إنتاج النفط إلى 1.45 مليون و 1.6 مليون برميل يوميًا في غضون عامين و 2.1 مليون برميل يوميًا في غضون 4 سنوات كما نعلم أيضا أن ليبيا أكبر موطن ﻹحياطات النفط في أفريقيا .