الوطنية للنفط تعلن حالة القوة القاهرة في حقل الشرارة وتطالب المليشيات المسيطرة عليه بالانسحاب الفوري

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان لها أمس الأحد حالة القوة القاهرة في حقل الشرارة النفطي الذي تقوم على تشغيله شركة أكاكوس للعمليات النفطية، وطالبت المجموعات المسيطرة على الحقل النفطي إخلاءه على الفور دون قيد أو شرط، مؤكدة أنها لن تدخل في أي مفاوضات معهم أو تقديم أي تنازلات لا سيما بعد استخدامهم للعنف وإهانة العمال وسرقة هواتفهم بحسب البيان.

وأعربت المؤسسة الوطنية للنفط عن قلقها جراء تقاعس حرس المنشأت النفطية وماأسمته التغطية من قبلهم على الجرائم التي ترتكبها تلك المليشيات، داعية السلطات المعنية وقادة المجتمعات المحلية للتدخل بمايخدم المصلحة الوطنية وإعادة الأمن والاستقرار للموقع، وحذرت من استغلال بعض الأطراف استغلال مطالب الجنوب الشرعية لأغراض شخصية، مشيرة أنها بذلت قصارى جهدها من أجل تحسن الأوضاع الاقتصادية في الجنوب.

من جانبه صرح رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط “مصطفى صنع الله” أن وجود تلك المجموعات يمثل تهديدا حقيقيا للحقل ولمستقبل ليبيا، مؤكدا على بذل المؤسسة مافي وسعها لتحسين الظروف المعيشية للسكان،ومطالباضرورة مغادرة تلك المجموعات الحقل فورا.

يشار إلى أن إغلاق حقل الشرارة يتسبب بخسائر يومية تقدر بحوالي 315 ألف برميل، بالإضافة إلى 73 ألف برميل في حقل الفيل، كما وتقدر الخسائر الإجمالية بحوالي 32.5 مليون دولار أمريكي يوميا.

قد يعجبك ايضا