بريون لصدى : مخصصات أرباب الأسر تؤثر سلباً على احتياطيات مصرف ليبيا المركزي

صرح المستشار الاقتصادي ومدير إدارة الرقابة على المصارف الأسبق لمصرف ليبيا المركزي “نوري بريون” لصحيفة صدى الاقتصادية ان الإصلاحات الاقتصادية المقترحة ليست إصلاحات بل هي تخفيض لقيمة العملة معتقدين أنهم سيعالجوا السوق السوداء ولكن عالجوها بشكل مؤقت وعندما يتم بيع الدولار بأقل مما كان وعلى 3.90 سينخفض وهذا لصالح المهربين وليس المواطنين أصحاب الدخل الضعيف وما حدث هو تخفيض قيمة العملة والقوة الشرائية ستنخفض ويتأثر المواطن البسيط. 

وأضاف أن مخصصات أرباب الأسر تؤثر سلباً على احتياطيات البنك المركزي وستنخفض ومن المفترض أن المركزي يقوم بصرف ال500 دولار لجلب المواد الغذائية الأساسية والاعتمادات لزيادة العرض ونقص الأسعار في السوق، ولا يعطيها لجهات ويتم بيعها في السوق السوداء ويتم صرفها في الهواء وتتعرض لتهريب ولا تصرف لمنفعة الاقتصاد الليبي .

وأشار ” بريون” إلى أن توحيد مصرف ليبيا المركزي مهم جداً ويجب أن يكون هناك مصرف ليبيا مركزي واحد ونحن  في ليبيا  بحاجة لتوحيد جميع مؤسسات الدولة، وتابع قائلاً : لا يجب أن ينقطع  إنتاج المنشآت النفطية ويتم إقفالها لأن التكاليف على ليبيا ستصبح أعلى ويجب منع إقفال المنشآت النفطية. 

قد يعجبك ايضا