صنع الله ” المؤسسة تعمل على صيانة الحقول لزيادة الطاقة الأنتاجية ومع تحسن الوضع الأمنى فأننا نتوقع أكثر من مليون برميل نفط يومياً”

صرح رئيس مجلس أدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله في  أجتماع أوبك + ” بأذربيجان ” في مقابلة “نقلتها ” بلومبيرغ ” الأثنين 18 مارس  :  

” إن ليبيا لديها العديد من الحقول التي تحتاج إلى صيانة وأن المؤسسة الوطنية للنفط ترغب في أستبدال خطوط الأنابيب وصهاريج التخزين والمنشآت الأخرى وتحديثها ومع ذلك تحتاج المؤسسة إلى أموال وإلى تحسين الوضع الأمني لزيادة الطاقة الإنتاجية”

وأضاف أيضا :

“نحن لا نتوقع الحصول على الكثير من الأموال من الحكومة ولهذا السبب نحن نركز على شركائنا ويأمل صنع الله أن تبدأ شركة BP الانتاج قريباً في حوض غدامس خاصة أن تلك المنطقة تتمتع بوضع أمني جيد “

وتتوقع المؤسسة الوطنية للنفط أستثمارات من الشركات النفطية الاوربية ” Eni SpA و Total SA و Repsol SA و OMV AG” قريباً ..

وتضيف بلومبيرغ : 

 

 أن حقل الشرارة  يضخ حالياً 260،000 برميل يومياً  حيث تعمل  المؤسسة على زيادة الإنتاج وفي حديثه قال م.  صنع الله أن حقل الشرارة بدأ في ضخ النفط في وقت سابق من شهر مارس وذلك بعد أنتهاء الأضطرابات الأمنية الذي أستمرت ثلاثة أشهر ، ومنذ ثلاثة أسابيع كان الإنتاج حوالي 900000 برميل في اليوم  حيث أكد صنع الله أن هدف الأنتاج  للمؤسسة هو  1.2 مليون برميل في اليوم ولكن لسوء الحظ  لدينا العديد من حقول النفط التي عفا عليها الزمن والتي لم تخضع لأي إعادة تأهيل منذ فترة طويلة.

كما عانت ليبيا التي تتمتع بأكبر أحتياطيات في أفريقيا من اضطرابات كبيرة في إنتاجها وصادراتها ، حيث أعاقت المعارك والحصار بين الجماعات المسلحة المتناحرة والميليشيات الجهود الرامية إلى إحياء الإنتاج و ضخت البلاد حوالي 1.1 مليون برميل يومياً العام الماضي وهو أعلى مستوى منذ عام 2012 ولكن لا يزال ذلك حوالي ثلثي إنتاجها قبل الحرب الأهلية عام 2011.

 

 وأرتفع النفط هذا العام حيث عملت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها على خفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل في اليوم في النصف الأول من عام 2019 لتجنب وفرة المعروض وكانت ليبيا معفاة من التخفيضات بسبب الاضطرابات الداخلية.

 

 

 

وأن هناك العديد من الآبار في  حقل الشرارة  قد تضررت بسبب التخريب بعد إغلاق الحقل في ديسمبرحيث تقوم  المؤسسة حالياً بتطوير خطتها الأمنية الخاصة بالشرارة وبناء حواجز رملية واقية وتركيب كاميرات مراقبة ، كما يعمل موظفوها على زيادة الإنتاج في الحقل إلى 315000 برميل في اليوم.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا