مصنع الأسمنت بزليتن .. خطوة على طريق الإصحاح البيئي

يعاني عديد السكان القاطنين بالقرب من مواقع مصانع الأسمنت من الانبعاثات الصادرة عن فوهات مداخن تلك المصانع مما يترك أثرا صحياً وبيئياً يلحق بالغ الضرر بالكائنات الحية ويجعل الصعوبات تتراكم بحيث يصبح من الصعب معالجتها لاحقاً ولذا وجب تلافيها منذ البداية ..

مصنع الأسمنت  بزليتن حالياً يعمل على معالجة تلك الانبعاثات من خلال توريدات يقوم بها لذلك الغرض.

 

بدأت  أعمال الصيانة الخاصة بمصفيات الغبار بمصنع الأسمنت بزليتن والتي انطلقت في 24 مارس الجاري ، بعد جلب كميات من الأكياس الخاصة بالمصفيات ، وذلك لتخفيف معاناة المواطنين من الغبار والآتربة التي تخرج من مداخن المصنع وتنتشر في طبقات الهواء ، للحفاظ على البيئة والصحة العامة.

صدى اتجهت لعدد من مسئولي المصنع وعادت إليكم بهذه النتائج : 

بدايةً صرح  مدير عام المصنع المهندس “محمد سالم فرحات” لصحيفة صدى الاقتصادية أن المشكلة تكمن في انبعات الأتربة والغبار من مداخن أفران خطي الإنتاج ، وذلك بسبب تقادم وتهالك أكياس المصفيات بخطي الإنتاج، مضيفاً أن اعتماد جلب الأكياس فتح في شهر 8-2018 بعد عدة مطالبات استمرت من سنة 2015 وتم حصول المصنع على 700 كيس من الشركة الليبية بنغازي على سبيل الإعارة ، و 500 كيس من شركة بارتنر التركية، و 2500 كيس من تونس، كما يعمل المصنع على توفير كميات أخرى من الأكياس استعداداً. لأية صيانة أخرى. 

وأوضح “فرحات” أن الغبار المتصاعد من المصنع يتكون من بخار ماء وثاني أكسيد الكربون وجسيمات من الأتربة لم تتعرض للحرق.

ومن جهته أكد مدير إدارة الإنتاج المهندس “علي رجب أبوعائشة” في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية  على أهمية انطلاق عمليات الصيانة بالمصنع ، مشيراً إلى رغبتهم التامة في إنجاز العمل بالشكل المطلوب وفي الفترة المحددة لذلك وفق الخطط المرسومة بعد توفر العدد اللازم من الأكياس ، وذلك حرصاً على السلامة العامة والبيئة المحيطة وسلامة سكان المناطق المجاورة مضيفاً أن المصنع يتعرض لخسارة مادية جراء تهالك الأكياس تقدر بألاف الدينارات يومياً. 

ومن جهته قال رئيس قسم الصيانة الميكانيكة المهندس “خليفة الدهيدية” في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية إن الصيانة التى تجري لتغيير الأكياس تصحبها أعمال تنظيف معابر الهواء والتأكد من  سلامتها من أي تشققات أو فتحات من شأنها تسريب كميات من الهواء معتبراً أنه لو حدث ذلك قد يسبب ضعفاً في عملية الصيانة.

 

قد يعجبك ايضا