أصوات الرصاص تتعالى والدولار بين ارتفاع وانخفاض

بعد ارتفاع غريب للدولار خلال الأيام القليلة الماضية تجولت أعين صدى في سوق المشير اليوم لترصد حالة الدولار ، بعد ارتفاعه يوم الخميس ووصوله إلى سعر 4.78 دينار للدولار الواحد .

وقد انخفض سعر الدولار مع بداية تعاملات اليوم السبت إلى 4.66 بعد ارتفاعه إلى 4.77 أما اليورو فقد انخفض مع بداية هذه التعاملات إلى 5.15 دينار لليورو الواحد وانخفض تباعاً سعر الدينار أمام الدينار التونسي 1.52 للدينار الواحد .

بعد ساعتين من الافتتاح ومع ركود في البيع والشراء حسب ما أكده التجار بدأت الأوضاع تتغير حيث انخفض سعر صرف الدولار إلى 4.57 ديناراً للدولار الواحد أما سعر صرف اليورو فقد انخفض الى 5.05 يورو لليورو الواحد وانخفض الدينار التونسي تباعاً ليصل إلى 1.48 .

وقد شهد سوق المشير اليوم ركوداً في حركة الزبائن وحتى البائعين فقد كانت أغلب المحال مقفلة ولا يوجد إلا بعض التجار الذين تحدثت معهم صدى وأكدوا تخوفهم من تدهور الأوضاع الأمنية وارتفاع الدولار أكثر .

ومع نهاية تعاملات اليوم السبت استقر سعر صرف الدولار على 4.56 دينار للدولار الواحد وكذلك اليورو على 5.04 دينار لليورو الواحد ..

ووسط الاشتباكات التي تعاني منها مدينة طرابلس ونظراً للارتباط القوي بين سعر صرف العملة والأوضاع الاقتصادية بشكل عام والوضع الأمني فقد عبر المواطنون والتجار عن تخوفهم الشديد من ارتفاع الدولار مرة أخرى ، ووصوله إلى خمسة دينارات أو أكثر، السعر الذي لم يصل إليه منذ أشهر .

وفي جولة صدى في سوق المشير تفقدت أسعار الذهب بناء على الارتباط القوي بين أسعار الذهب والدولار ووجدت ان أسعار الذهب ارتفعت ارتفاعاّ طفيفاً حيث وصل يوم الخميس سعر كسر الذهب عيار 18 إلى 145 دينار للجرام الواحد، أما عيار 21 فوصل إلى 163 دينار للجرام الواحد، وبالنسبة لعيار 24 فوصل سعره إلى 191 دينار .

وانخفض اليوم السبت بناء على انخفاض الدولار عيار 18 إلى 136 دينار للجرام الواحد، ووصل سعر عيار 21 الى 155 دينار للجرام الواحد، أما سعر صرف الذهب عيار 24 فانخفض إلى 182 دينار للجرام الواحد .

ويبقى مصير الدولار وسعره وكذلك الذهب مجهولاً في ظل الأوضاع الأمنية السيئة وعدم استكمال تنفيذ بنود مهمة من الإصلاحات الاقتصادية ، فهل سينخفض أم سيرتفع .. سؤال ستجيب عليه الأيام القادمة.

قد يعجبك ايضا