أسعار الخضروات تنفجر مع المدافع بالعاصمة ..

 

مع تعالي أصوات القذائف والمدافع في مدينة طرابلس منذ يوم الخميس الماضي تأثرت الحياة المعيشية للمواطن بشكل كبير ، فقد تأزمت الأوضاع المعيشية والأمنية والاقتصادية في طرابلس وارتفعت الأسعار بشكل كبير وخاصة أسعار الخضراوات.

فقد اعتاد المواطنون في طرابلس قبل شهر أن يشتروا البصل بدينار وإن ارتفع وصل للدينار ونصف وكذلك البطاطا ناهيك عن الفلفل الذي إن ارتفع وصل للأربعة دينار، ولكن الموازين قد انقلبت مع انقلاب الميزان الأمني في المدينة.

فقد وصل سعر البصل اليوم الأربعاء إلى ثمانية دينار للكيلو جرام الواحد وهو سعر لم يسجل سابقا في مدينة طرابلس، أما البطاطا فقد ارتفعت هي الأخرى لتصل إلى خمسة دينار للكيلو الواحد وهو سعر غير معهود أيضاً.

أما الفلفل فقد جاور البصل في ارتفاعه ليصل هو الآخر إلى ثمانية دينار ليبي في ارتفاع مخيف لم تشهده العاصمة، والتفاح هو الآخر واصل ارتفاعه للعشرة دينار وأزيد، وكذلك الموز الذي وصل قبل اندلاع الاشتباكات إلى ثلاثة دينار، وصل الآن إلى 4.5 دينار للكيلو الواحد.

وفي زيارة صدى لسوق الخضروات في منطقة السبعة اليوم تساءلت عن سبب هذا الارتفاع الغريب وكان رد البائعين أن معظم الخضراوات المهمة تأتي من مناطق بعيدة ويصعب الدخول إليها الآن أو الوصول لها نتيجة للاشتباكات وخاصة البصل والبطاطا.

فذكر البائعون أن مناطق كالجنوب الليبي لا توجد ممرات أمنة للوصول إليها الآن في ظل الأوضاع الأمنية الراهنة وأن الوصول إليها يحتاج مخاطرة، لذلك ارتفعت الأسعار.

ومع اندلاع الاشتباكات في مدينة طرابلس الخميس الماضي كان سعر البصل ثلاثة دينار فقط أي قارب سعره إلى التضاعف ثلاث مرات، والبطاطا كذلك فقد كان سعرها دينارين ونصف وإن وصلت إلى الثلاثة فقد اشتد غلاءها لدى المواطنين.

ناهيك عن الارتفاع في أسعار المواد الأساسية والضرورية كالبيض والسكر والدقيق وغيرها.

ويتوقع البائعون مزيدا من الارتفاع في أسعار المواد الغذائية، ففي حديث لصدى مع سوق المزرعة في منطقة بئر الأسطى ميلاد ذكروا أنهم يحاولون السيطرة على الأسعار ولكن أكبر الأسواق الموردة تقع في مناطق الاشتباكات، وتوقع ارتفاعاً في سعر الدقيق بشكل خاص.

وفي ظل المخاوف من تداعيات استمرار الأزمة تتضخم المخاوف المتعلقة بالتموين الغدائي والأسعار خاصة في ظل نقص السيولة الكبير واقتراب شهر رمضان المبارك، لذا يبقى السؤال الذي يطرح نفسه هل تتوقف الانفجارات في الحروب والأسعار ؟…

قد يعجبك ايضا