البوري يكشف لصدى الخدمات الإلكترونية الجديدة بمصرف السراي

قال رئيس مجلس إدارة مصرف السراي للتجارة والاستثمار “نعمان البوري” في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية حول الخدمات الإلكترونية الجديدة بمصرف السراي اليوم الأربعاء إن المصرف سيطلق الشهر القادم الخدمات المصرفية البايومترية، وهي خدمة ستمكّن الزبون من الدخول لحسابه عبر أجهزة النقال الذكية عن طريق قراءة بصمة إصبعه أو ملامح وجهه، متحصلاً على خدمات أكثر أماناً متجنباً أي احتمالات لعمليات احتيال أو سرقة لبياناته المالية.

وأضاف أن مصرف السراي أيضاً يعمل حالياً  على إطلاق خدمة الدفع عن طريق الهاتف النقال والتي ستقبلها جميع الأسواق عبر شبكة رصيد، مضيفاً أن المصرف حالياً لا يتوجه إلى إطلاق خدمة المصرف المتحرك بل نحو المصرف الآلي الذي يعمل 24 ساعة وسيتم فتح فروع إلكترونية بالكامل وسيُفتتح أول فرع إلكتروني في النصف الثاني من هذا العام وستنتشر الخدمة بعد ذلك تدريجياً في الكثير من المدن الليبية. 

وأشار” البوري” إلى أن المصرف الآلي سيتكوّن من مقر بداخله آلات سحب ذاتي متكاملة (سحب وإيداع) مربوطة مع قاعدة بيانات الزبائن ومركز الخدمات ومركز الاتصالات لتمكين الزبون من فتح حساب وتنفيذ حوالات وتقديم طلب إصدار البطاقات والصكوك والرد على استفساراتهم وتقديم المساعدة الفورية لهم.

وأكّد” البوري” أن المصرف يضع اللمسات الأخيرة على المرحلة الأولى من مشروع أتمتة سير الإجراءات (eWorkflow) قبل إطلاقه، حيث سيتمكّن الزبائن من الشركات من فتح اعتمادات من مقرات شركاتهم ومتابعتها وإكمالها بدون تكليفهم أي جهد أو طباعة أي ورقة، مضيفاً أن المصرف أطلق في الأيام القليلة الماضية خدمات آلية لإيداع الصكوك داخل الفروع، يمكن تصنيفها أنها الأسرع في ليبيا، حيث يودع الزبون صكّه ويستلم إيصالاً بذلك بدون الانتظار في صفوف طويلة أو انتظار مساعدة من موظف.

وأفاد أنه تم فتح فرع لمصرف السراي بمدينة بنغازي المدة الماضية، وسيتم افتتاح المقر الجديد للفرع الرئيسي المدة القادمة، وسيتم  تأسيس فرع بمصراتة في الربع الأول من 2020 بالإضافة إلى فرع بالجنوب الليبي عندما يستقر أمنياً، مشيراً إلى أن المصرف ليس لديه استراتيجية لفتح المزيد من الفروع لأنه سيتحول إلى مصرف آلي والتقنية المصرفية الحديثة هي الحل الأنسب.

قد يعجبك ايضا