الإعلان عن جوائز التطوير والاستثمار لسنة 2019 وليبيا تستثنى بسبب الحرب

 أعلنت ” World Finance ” اليوم في لندن عن جائزة MENA لسنة 2019 وهى جائزة التطوير والاستثمار للدول التى تقع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا .

ونقلت World Finance في تقريرها أن تقلب أسعار النفط والعقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وأعباء الديون العامة المتزايدة ، بالإضافة إلى النزاعات الشديدة في ليبيا واليمن قد أدى إلى توقف الاستثمار.

ولكن على الرغم من هذه الظروف القاتمة ، تبقى بعض الشركات دون عائق حيث تعتبر جوائز “World Finance MENA Investment and Development 2019 ” تقديراً لأولئك الذين واصلوا الاستثمار في المنطقة لدعم النمو الحيوي على مدار العام.

ويضيف التقرير أن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لاتزال تعتمد اعتمادًا كبيرًا على النفط ، وحصلت الحاجة إلى التنويع على زخم إضافي خلال الـ 12 شهرًا الماضية على الرغم من ارتفاع أسعار النفط ومن المتوقع أن ينخفض ​​النمو في المناطق المصدرة للنفط إلى 0.4 % في عام 2019.

إن الدول المستوردة للنفط لا تسوء بنفس القدر فهي تواجه نمواً جماعياً في الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 3.6 % ولا يزال أقل بنسبة 0.6 % عن العام الماضي معدل.

أما البلدان الأكثر أداءً هي تلك التي تمكنت من تحويل اقتصاداتها بعيدًا عن النفط ، ولقد واصلت دولة الإمارات العربية المتحدة ، على سبيل المثال شبكة سكة حديد الاتحاد الواسعة ، في حين أنشأت عمان بيئة تنظيمية أقوى ومع ذلك فإن النجم الصاعد الحقيقي في المنطقة هو جيبوتي ، التي تتوسع بسرعة بفضل تطوير بنية تحتية جديدة ومبادرات مثل منطقة التجارة الحرة في جيبوتي.

ولسوء الحظ تعد جيبوتي من الخارج في المنطقة إذا تأثرت أقتصاديات بعض البلدان سلبًا بتقلب أسعار النفط ، فإن دولًا أخرى مثل اليمن وليبيا قد خربتها الحرب ، حيث إن إيجاد حل لمثل هذه النزاعات أمر حيوي في ضمان نمو طويل الأجل ومنصف في المنطقة.

وتعترف جوائز World Finance MENA Investment and Development بهذه الظروف الصعبة وتحتفل بالمنظمات التي قاومتها من خلال الاستمرار في دفع الاستثمار في المنطقة .

قائمة لأهم الفائزين لهذا العام 2019:

  • أفضل بنك أسلامي ( بنك الكويت الدولى )
  • أفضل بنك تجاري ( QNB )
  • أفضل بنك للتجزئة ( البنك العربي الوطني )
  • أفضل شركة لإدارة الأصول – وضوح رأس المال
  • أفضل شركة لإدارة الصناديق – هيئة الاستثمار القطرية
  • أفضل شركة مصرفية استثمارية – شركة كامكو للاستثمار
  • أفضل شركة اتصالات – كيوتل
  • أفضل شركة النقل والخدمات اللوجستية – دي إتش إل إكسبرس مينا
  • فضل وجهة سياحية (سميت – المغرب )
  • أفضل رئيس تنفيذي للاتصالات السلكية واللاسلكية لهذا العام- الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني Ooredoo.

أما في ليبيا فأن الصراع الذي بدأ في أبريل بين حكومة الوفاق الوطني المعترف بها من قبل الأمم المتحدة والقوات الموالية للجيش الوطني الليبي قد أدى إلى مقتل أكثر من 1000 شخص وجرح الآلاف ، وسبب في خفض إنتاج النفط شريان الحياة للاقتصاد للبلاد وذلك بعد عدد من عمليات الإغلاق القسري في أكبر حقل نفطي في البلاد ، والتي يُعتقد أنها هجمات ذات دوافع سياسية حيث “إن الافتقار المرتبط بالأمن والإصلاحات يعيق الاستثمار وتنمية القطاع الخاص” .

قد يعجبك ايضا