خاص .. “مركزي طرابلس” يعقد اجتماعاً هاماً لدراسة مقترح استئناف التعامل بمستندات برسم التحصيل

1٬083

كشف مصدر مسؤول بالمصرف المركزي بطرابلس لصحيفة صدى الاقتصادية عقد اجتماع لوضع آلية مناسبة تتفق عليها كافة الأطراف لتنفيذ العمليات التجارة الدولية فيما بينها وهي المصارف والمراسلين بالخارج والجمارك والوكالات الملاحية والمستفيد لتداول مستندات الشحن المتعلقة بالاعتمادات المستندية في ظل تعذر وصول أصل المستندات إلى المصارف الليبية بسبب أزمة كورونا.

وتناول الاجتماع الإجراءات المتعلقة ببضائع تم توريدها بموجب الاعتمادات ووصلت خلال فترة الأزمة وهي موجودة بالموانئ، إلا أنه تعذر وصول مستندات الشحن الأصلية المتعلقة بها بسبب أزمة كورونا، بالإضافة إلى إجراءات تتعلق بالاعتمادات التي ستفتح مستقبلاً خلال الأزمة الراهنة والحلول التي من الممكن اقتراحها لمعالجات الإشكاليات التي قد تواجه الأطراف عند تنفيذها، بالإضافة إلى كيفية استئناف التعامل بمستندات رسم التحصيل لإدارة الأزمة الراهنة.

كما استعرض الحضور ما تم اعتماده في النشرة الصادرة عن غرفة التجارة الدولية التي أجازت قبول نسخ من مستندات الشحن المرسلة بواسطة البريد الإلكتروني، وتم الاتفاق على قيام المصارف بالتنسيق مع المراسلين لاعتماد بريد إلكتروني فيما بينها، ويتخذ المصرف المراسل الإجراءات المعتادة من ناحية فحص المستندات ومطابقتها لشروط الاعتماد، وتبليغ المصرف فاتح الاعتماد بذلك، وترسل المستندات عبر البريد الالكتروني المعتمد بين الطرفين، ويتم مراجعة المستندات الواردة من المراسل وعند قبولها يتم معاملتها معاملة المستندات الأصلية، وتعتمد من قبل المصرف المحلي وتسلم للزبون موافقة بنمودج 300 الخاص بكافة عمليات الاستيراد لإتمام إجراءات الإفراج عن البضائع على أن يحال ما يفيد دفع قيمة المستندات لوكالة الشحن.

وتناول الاجتماع مطالبة المصارف من عملائها ضرورة إبلاغ المصدر بالتواصل مع الناقل بشأن استلام البضائع إلى المستفيد مقابل عدة إجراءات، وتقوم وكالة الملاحة بالتواصل مع الشركة الناقلة للحصول على إذن الإفراج عن البضائع، وتقدم صور مستندات إلى الجمارك مرفقة بتعهد من المورد بإحضار المستندات بعد عودة الأمور إلى طبيعتها بشهرين على الأكثر أو وصول أصل المستندات أيهما أسرع.

كذلك بالنسبة للاعتمادات المستندية الجديدة يتم تعديل الاعتماد ببرقية السويفت بحيث يتم الإرسال أصل واحد من بوليصة الشحن والفاتوة النهائية للبضاعة مع الشاحن.

أما مقترح استئناف التعامل بمستندات برسم التحصيل فتمنح المصارف صلاحية قبول المستندات برسم التحصيل الواردة إليها من المصارف المراسلة ذات المساهمات الليبية، على أن تكون وفقاً للأعراف الدولية للمستندات برسم التحصيل، ويتم إرسال المستندات إلكترونياً وفقاً للإجراءات المتبعة في التعامل مع نسخ مستندات الشحن للاعتمادات المستندية التي تم الاتفاق عليها، وعند استلام المصرف للمستندات المحالة إليه إلكترونياً تقدم إلى مصرف ليبيا المركزي لطلب تغطية بعد الحصول على موافقة العميل على قبول المستندات وتغطية قيمتها بالعملة المحلية.