عميد زليتن يُطالب بإرجاع العالقين بمصر وتجنيب الدولة مصاريف مالية كبيرة

119

طالب عميد بلدية زليتن مفتاح حمادي من حكومة الوفاق الوطني في طرابلس بإيجاد حلول لإرجاع العالقين في دولة مصر في أقرب وقت ممكن وتجنيب الدولة مصاريف مالية كبيرة قاربت على 900,000 جنيه مصري يومياً.

وأوضح عميد البلدية في تصريح خاص لصحيفة صدى الاقتصادية اليوم الأربعاء، بأن عدد الأشخاص الذين يرغبون في العودة كبير جداً، مؤكدًا وجود ثلاثة آلاف مواطن بينهم600 قامت الدولة بحجز فنادق لهم داخل مدينة الإسكندرية، لكن تكاليف مالية مرتفعة.

وأشار عميد البلدية إلى أن اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا المشكلة من الرئاسي وضعت إجراءات معقدة لا تتناسب مع المرحلة وهي إرسال لجنة طبية للكشف على الراغبين في العودة إضافة إلى إجراء تحليلات طبية في الدولة المصرية مما يتطلب جهد ووقت كبيرين.

وأكد مفتاح حمادي بأن على الحكومة في طرابلس العمل بالطريقة التي فعلتها السلطات في شرق البلاد من خلال تجهيز أماكن حجر صحي وتسيير رحلات جوية واحدة في الأسبوع وفق توصيات منظمة الصحة العالمية.