“أنطونيو غوتيريس” يحذر من زيادة هشاشة الأوضاع الاقتصادية بليبيا في ظل جائحة كورونا

103

نشر الامين العام للأمم المتحدة في ليبيا “أنطونيو غوتيريس” اليوم الاثنين تقريره حول الأوضاع التي تمر بها البلاد منذ يناير الماضي.

حيث أوضح “غوتيريس” أن الحالة الاقتصادية في ليبيا تزداد هشاشة، وسيزداد الوضع تفاقما من جراء جائحة كورونا، مشيراً إلى أنه منذ وقف صادارت النفط الذي فرضه الجيش الوطني في السابع عشر من يناير الماضي، انخفضت صادرات ليبيا من 1.2 مليون إلى 72 ألف برميل في اليوم، مما أسفر عن خسائر متراكمة تجاوزت 4 مليار دولار.

وأشار إلى أن للتعويض عن خسائر إغلاق النفط فقد حاول مصرف ليبيا المركزي وحكومة الوفاق الوطني فرض تدابير تقشفية ملحة، بما في ذلك خفض مرتبات الخدمات العامة وتخفيض في الإعانات المقدمة لقطاع الوقود، مبيناً أن وقف صادرات النفط قد أدى أيضا إلى إغلاق مصافي النفط المحلية في البلاد مما اضطر المؤسسة الوطنية للنفط لشراء المنتجات نفطية متكررة.