من ضمنها الجمع بين صفة رئيس المجلس والمدير التنفيذي.. “ديوان طرابلس” يوضح عدة مخالفات للمؤسسة الليبية للاستثمار

177

كشف تقرير ديوان المحاسبة بطرابلس يوم الأربعاء عدة مخالفات للمؤسسة الليبية للاستثمار في تقريره السنوي لسنة 2018، حيث بلغ إجمالي مصروفات المؤسسة خلال سنة 2018، 2017، 2016 أكثر من 19 مليون دولار، في حين أظهرت المصروفات الإدارية بقرابة 14 مليون دولار خلال الثلاثة سنوات.

فيما أوضح التقرير أن المؤسسة لم تحقق أي عوائد مالية من أنشطة المساهمات المختلفة البالغ قيمتها 24 مليار دولار، إضافةً إلى تركيز المؤسسة بالدرجة الأولى على رصيد النقدية والودائع الاستثمارية، وهي تعد أقل الأصول التي تحقق عوائد مالية.

كما بين أيضا تحفظ المؤسسة على برصيد مرتفع من النقد السائل لدى المؤسسات المالية، حيث يصل هذا الرصيد في نهاية 2018 ماقيمته، 1.8 مليار دولار، الأمر الذي نتج عنه ضياع الفرص الاستثمارية، مبينًا الانخفاض الكبير في معدلات العائد على الموارد المالية وحقوق الملكية خلال السنوات المالية، حيث لم يتجاوز العائد 1% من قيمة الموارد المالية.

وأضاف التقرير عن الجمع مابين صفة رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي مما يؤكد ضعف الاستقلالية والانحراف في الأداء، والتأخر في اعتماد القوائم المالية للسنوات المالية من سنة 2009 إلى 2018، وعدم انعقاد الجمعية العمومية للشركات التابعة خلال عدة سنوات أدى إلى قصور في دور المؤسسة على الشركات التابعة لها.