صنع الله: الافتتاح الفعلي لحقل سيناون حدث في 2020 عكس ما يتصور الكثيرون

157

قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله، إن الافتتاح الفعلي لحقل سيناون بمدينة نالوت كان في العام 2020 وعلى عكس ما يتصور الكثيرون.

وأوضح صنع الله في تصريح مرئي عبر موقع شركة الخليج العربي بفيسبوك، أمس السبت، إن الحقل دخل الخدمة خلال الأيام الماضية فقط، بينما ما حدث في العام 2011 هو افتتاح تجريبي قامت به المؤسسة في تلك الفترة حيث قامت شركة الخليج العربي بتشغيل بئر واحد وبقدرة إنتاجية بلغت 3 آلاف برميل ومن ثم توقف الحقل عن العمل طيلة السنوات الماضية.

وأشار صنع الله إلى أن الافتتاح المؤقت في السابق جرى من خلال انشاء خزان نفط بسعة تخزينية بلغت 5 آلاف لاستخدامه في تجربة تشغيل أولى آبار الحقل، لكن المشروع لم يستكمل.

وأضاف رئيس مجلس إدارة المؤسسة بأن شركة الخليج العربي تمكنت خلال السنوات القليلة الماضية من ربط الحقل على الإنتاج والتصدير حيث سيساهم في تضاعف إنتاج الشركة إلى المستويات المستهدفة وفق الخطط المعدة مسبقا.

ومنحت المؤسسة الوطنية للنفط في العام 2011 تقريبا شركة الخليج العربي امتياز حقل سيناون وإجراء تشغيل تجربي مؤقت وسريع تفاديا لدخول منافسين أجانب عبر أطراف محلية في تلك الفترة، ويعتقد صنع الله بأن إعلان افتتاح الحقل هو استكمال للأعمال السابقة التي قامت بها المؤسسة لرفع إنتاج البلاد من الخام.