الرقابة المصرفية بمركزي البيضاء تصدر دليلها للتفيش الرقابي لعام 2020

82

أصدرت إدارة الرقابة المصرفية بمصرف ليبيا المركزي بمدينة البيضاء اليوم الخميس، دليلها التفتيشي الرقابي على المصارف التجارية الليبية لعام 2020.

وقال المركزي على لسان محافظه علي الحبري، إن التفتيش المصرفي يعتبر ركناً من أركان سلامة الاقتصاد الوطني من خلال المساهمة في تحديد مدى سلامة النظام المالي في محاوره وهو القطاع المصرفي، وهنا يأتي أهمية الرقابة على المصارف التي تستهدف حماية حقوق المودعين، وكذلك سلامة الخدمات.

وأوضح في بيان بأن تطور أعمال المصارف يوما بعد يوم، وما يكتنفها من مخاطر وتعقيدات جعلت من عمل الرقابة المصرفية مهنة متخصصة تستلزم التدريب والتطوير المستمر حتى تواكب المستجدات الحديثة والمتطورة، وتعكس انسجاماً وتفاعلاً مع المتغيرات الدولية.

وفي نفس السياق، قال مدير إدارة الرقابة المصرفية أسامة الشكري، إن الدليل هو الأول من نوعه في تاريخ المصرف، مشيرا إلى أن هذا الدليل محصلة تجارب عديدة وتــراكم عمل ميداني استهدفت كل المصارف التجارية.وأكد الشكري، أن الدليل يتناول احدى عشر فصلا، منها الفصل الأول تحدث عن الأخلاقيات المهنية والسلوك، والفصل الثاني تناول كيفية كتابة تقارير التفتيش الميداني بإدارة الرقابة المصرفية، أما الفصل الثالث تناول الدليل في التخطيط لعملية التفتيش (الإطار النظري).

وأوضح في نفس البيان بأن الفصل الرابع تناول نظام الضبط الداخلي للمصارف التجارية، أما الفصل الخامس تحدث عن تصميم واختيار وتنفيذ برامج التفتيش، وعن الفصل السادس تطرق إلى اختبارات الالتزام الالكترونية، والفصل السابع تحدث عن اختبارات شهادات الإيداع، والفصل الثامن تناول اختبارات تقييم الأداء نموذج (CAMELS)، وأما الفصل التاسع فقد تطرق إلى نظام سويفت، وعن الفصل العاشر فقد ناقش خطط التفتيش لإدارة الرقابة الميدانية من عام 2015 إلى 2019، وأما الفصل الأخير فقد تناول اختبارات الالتزام بالتعليمات الرقابة الأساسية.