جلوبال بلاتس : الوطنية للنفط تستعد للإفراج عن عائدات النفط للمصرف المركزي في ظل تأسيس وزارة جديدة للنفط

37

نشرت وكالة جلوبال بلاتس البريطانية اليوم الإتنين إن المؤسسة الوطنية للنفط التي تديرها الدولة في ليبيا تستعد للإفراج عن عائدات النفط للمصرف المركزي بعد أن أدت حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة اليمين الدستورية لتأسيس وزارة جديدة للنفط .

وبحسب جلوبال بلاتس إن في العام الماضي بدأت المؤسسة الوطنية للنفط في استخدام المصرف الليبي الخارجي في طرابلس للاحتفاظ بعائدات النفط بدلاً من دفع الأموال مباشرة إلى الحكومة وسط حالة من عدم اليقين السياسي.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان في نهاية الأسبوع هذا يتماشى مع الترتيبات المؤقتة المعمول بها والتي انتهت بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية.”

كما عينت حكومة الوحدة الوطنية وزارة جديدة للنفط والغاز بقيادة محمد عون وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله ، إنه يتطلع إلى العمل مع الوزارة في “توسيع قدرات موارد النفط الليبية”.

ووفقا للوكالة البريطانية أنه في وقت سابق كان هناك عدم تفاهم وأضح بين المؤسسة الوطنية للنفط والمصرف المركزي الليبي مؤخرًا بشأن توزيع عائدات النفط حيث ارتفع إنتاج البلاد من الخام بشكل حاد بعد سنوات من التعطل وفي أواخر العام الماضي قالت المؤسسة الوطنية للنفط إنها سترفض الإفراج عن عائداتها النفطية للمصرف المركزي حتى تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وكان صنع الله قد حذر في وقت سابق من أن الأموال الاتيه من مبيعات الخام ستبقى حتى يظهر المصرف “شفافية واضحة” بشأن كيفية تخصيص الأموال.هذه خطوة إيجابية نحو الدبلوماسية والمصالحة قبل انتخابات 24 ديسمبر

وقالت جلوبال بلاتس في مذكرة حديثة مع انضمام جميع الأطراف في الوقت الحالي ، نتوقع تقلبًا أقل على الهامش خلال الأسابيع المقبلة ومن المرجح أن نراجع توقعاتنا لشهر مارس من 1.1 مليون برميل في اليوم إلى 1.2 مليون برميل في اليوم.

ووفقا لما نقلته الوكالة قالت المؤسسة الوطنية للنفط أيضا إن رئيس الوزراء دبيبة أصدر “تعليمات” ببدء تخزين الوقود السائل في محطات توليد الكهرباء ومنشآت تحلية مياه الشرب ومحطات توزيع الوقود قبل رمضان .