هيئة الاتصالات وشركة الاتصالات.. اختلاف في المهام والاختصاصات يوضحها “فيصل قرقاب” لصدى

133

في لقاءٍ حصري أجرته معه صحيفة صدى، أوضح “فيصل قرقاب” رئيس الشركة القابضة للاتصالات أوجه الاختلاف في المهام بين شركة الاتصالات وهيئة الاتصالات حيث قال:”أي قطاع خدمي سواء اتصالات أو نفط أو كهرباء، هناك جهة منظمة مشرفة وجهة مشغلة والهيئة العامة للإتصالات أو كانت وزارة الإتصالات هي الجهة المنظمة لقطاع الإتصالات.

أي بمعنى الشركات التي تعمل بموجب تراخيص بمعنى هناك ما يسمى بالطيف الترددي أو Frequency “طيف الترددي” هي موارد طبيعية تسمح للشركات سواء الخاصة والعامة لاستخدام الترددات بموجب ترخيص تمنحه الهيئة العامة للإتصالات بالنيابة عن الحكومة فالهيئة هي تمنح التراخيص للشركات سواء الشركات التابعة للقابضة أو الخاصة مقابل رسوم لهذه التراخيص وبها شروط لها علاقة بالجودة والانتشار ومسؤولية استخدام هذا الترخيص.

وتعمل الهيئة على تنظيم والإشراف على استخدام التراخيص ولها أمور أخرى كالإشراف على ضمان التنافسية وضمان جودة الخدمة والإشراف على موضوع أي خلاف يحدث في الترددات وهذه عمل الهيئة العامة للإتصالات فهو تنظيمي.

والقابضة للاتصالات هي عبارة عن جسم استثماري تشغيلي هو الذي يعمل بطريقة تجارية وهدفه التطوير وتنفيذ مشاريع البنية التحتية والإشراف على التشغيل ووضع خارطة طريق فيما يتعلق بالتقنية وتوصيل خدمات الإنترنت وغيره والتعامل مع الجهات الحكومية والخاصة الأخرى فيما يتعلق بالحكومة والخدمات الحكومية الإلكترونية وكل هذه المبادرات المسؤول عنها الشركة القابضة والشركات التابعة لها.