اعتماد محضر الفصل بين وزارة الإقتصاد والتجارة عن وزارة الصناعة والمعادن بحكومة الوحدة الوطنية

141

تم اليوم الأحد الموافق 21 مارس 2021 التوقيع على محضر الفصل بين وزارتي الاقتصاد والتجارة من جهة ووزارة الصناعة والمعادن من جهةٍ أُخرى، وذلك بمقر وزارة الاقتصاد والتجارة بين “محمد الحويج” وزير الاقتصاد والتجارة، و”أحمد عمر” وزير الصناعة والمعادن؛ حيث أجريت المراسم بحضور أعضاء اللجنة المكلفة بإعداد وتنفيذ إجراءات الفصل وعدد من مدراء الإدارات والمكاتب بالوزارتين.

وأشار “الحويج” أن اللقاء تضمن طرح ومناقشة عدد من الملفات المشتركة والعمل على إعداد برنامج عمل مشترك، منها الاهتمام بالمناطق الصناعية ومتابعتها والعمل على تنميتها، ويهدف البرنامج المشترك أيضاً إلى حماية الصناعة المحلية والتواصل مع المصارف النوعية وتوفير الدعم للمشروعات الصغرى والمتوسطة، كما يهدف العمل المشترك على إحياء المشاريع الزراعية بالجنوب المنتجة للحبوب والنظر في المصانع المتوقفة، والشركات المتعثرة والمشاكل والعراقيل التي تواجهها وحلحلتها ودعم المصانع والشركات القائمة وتطويرها لزيادة القدرات الإنتاجية.

وأكد “أحمد عمر” وزير الصناعة والمعادن أن العمل بين الوزارتين هو عمل تكاملي لصالح الاقتصاد الوطني، وأن العمل الفني بالوزارتين مرتبط ويتأتى بالتواصل والتنسيق المستمر والعمل بروح الفريق.