المتحدث باسم رئيس الحكومة يكشف مصير زيادة المعلمين والشرطة بالميزانية..ويتحدث عن جدول المرتبات

1٬534

قال المتحدث الرسمي باسم رئيس حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة: تم اصدار قرار من قبل مجلس الوزراء بالعمل على توحيد جدول المرتبات ، فهناك مشكلة في مسألة العدالة الاجتماعية ولا يخفى على أحد بأن هناك ناس تتقاضى في مرتبات عالية جداً وهناك ناس تتقاضى في مرتبات بسيطة .

وتابع بالقول: مع تغير سعر الصرف و التضخم والزيادة في الأسعار يعتبر غالبية المجامع يعيش تحت خط الفقر وعندما نرى قيمة المرتبات مقارنة بما يستطيع شرائه ففعلاً هناك مشكلة كبيرة فاللجنة ستعمل على وضع تصور المرتبات لكامل العاملين في ليبيا والاقتراح على مجلس النواب الاعتماد ومعالجة مشكلة المرتبات بشكل جذري والأهم هو الرفع من المرتبات أن تصل مرتبات الدنيا إلى المتوسطة أي بتخفيض المرتبات المرتفعة.

وحول مسألة الزيادات قال: لدينا قرار التعليم رقم 4 وقرار رقم 5 الخاص بالداخلية وقرار 831 وقرار 441 والمبدأ المهم هو أن كافة المواطنين من حقهم أن يتم الرفع من مستوى دخولهم.

وأفاد بأن هناك خلاف على آلية الزيادة وهناك من يقترح أن الزيادات تمت بشكل عشوائي وهناك من يرى أنها أمر طبيعي ورئيس الحكومة موقفه واضح إن جميع المواطنين يستحقون هذه الزيادة .

حول القيمة المقترحة للزيادات فقال أن الشرطة تمثل 13 مليار ، والتعليم يمثل منها 6 مليار وفي حال تم اقرار الزيادة يجب أن تُضاف للميزانية والميزانية التي تم اقتراحها 93 مليار لا يوجد بها الزيادات التي تعني بالمعلمين والشرطة ففي حال تم اقرارها يجب أن يوصي مجلس النواب اضافة هذه القيم خاصة باصداره قانون رقم 4 الخاص بهذا الأمر .