شكشك يناقش مع وزيري الصحة والمالية بنود الإمداد الدوائي لمرضى الأورام ووضع بعض الساحات العلاجية بالخارج

53

عقد رئيس ديوان المحاسبة الليبي أ. خالد شكشك أمس الاثنين اجتماعاً مع وزيري الصحة والمالية بحكومة الوحدة الوطنية، بحضور مديريْ إدارتي الميزانية والخزانة بوزارة المالية، ومديري الإدارات المختصة بالديوان.

تناول الاجتماع مناقشة بنود الإمداد الدوائي لمرضى الأورام، واستعراض الموقف التنفيذي لوصول الكميات التي فُتحت اعتماداتها المستندية التي تجاوزت قيمتها مليار دينار، وضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحديد الاحتياج من فواقد بعض الأصناف وتحديد القيم المالية لها.

وناقش الاجتماع الصعوبات التي تواجه العلاج الإشعاعي وآليات تشغيل الأجهزة الإشعاعية العلاجية بطاقتها التصميمية كاملة، وفق المقترح الذي جرى الاتفاق عليه، إلى جانب مناقشة وضع بعض الساحات العلاجية بالخارج المعنية بعلاج الأورام.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على تحديد المخصصات المالية لكل ساحة، من أجل حل المختنقات التي تواجه علاج المرضى بها، مع ضرورة اختيار شركات ومكاتب مراجعة وتدقيق للديون ببعض الساحات توطئة لسدادها.

وتم الاتفاق أيضا على تحديد المخصصات المالية اللازمة لتنفيذ ما اتفق عليه، حتى يضمن المرضى الحصول على حقهم بالخدمات الصحية اللائقة بهم وتوطين هذه الخدمات بالداخل، المتمثلة في توفير الأدوية والعلاج الإشعاعي بالسرعة الممكنة.

وتطرق الاجتماع إلى عرض منظومة الرقابة على النفقات الطبية التي أطلقها الديوان، والتي تمكنه من ممارسة اختصاصاته بوضع رقابته عليها من خلال التأكد من توظيفها التوظيف الأمثل والصحيح.

ويأتي هذا الاجتماع في إطار متابعة الديوان لسير الخدمات الصحية المقدمة لمرضى الأورام، عقب الزيارات الميدانية التي أجراها لمراكز علاج الأورام بمصراتة وصبراتة، والوقوف على العراقيل التي تعترضها، والاستماع إلى شكاوى المرضى.