خاص.. فيصل قرقاب يكشف التفاصيل حيال تسليم القابضة منظومة تخطيط مواردها للديوان وتقييمه لذلك .. وأبرز خدماتها ومشروعاتها ووضعها المالي

221

تزامناً مع قيام القابضة للإتصالات بإعداد وتسليم القوائم المالية لقطاع الإتصالات وتسليمها لديوان المحاسبة اسم المستخدم والرقم السري لمنظومة تخطيط موارد المؤسسة للشركة القابضة للإتصالات (ERP system) ليقوم الديوان بفحص ومراجعة المعاملات المالية لقطاع الاتصالات بشكل تلقائي لأول مرة في تاريخ ليبيا ٫ وإطلاق الشركة لعدة خدمات هامة ٫ أجرت صحيفة صدى الاقتصادية لقاءً مع رئيس الشركة “د. فيصل قرقاب” للحديث عن ما يدور في فلكها خلال هذه الفترة ٫ وأبرز مستجدات كافة أوضاعها :

ماذا أنجزت القابضة خلال هذه السنة 2021؟

قامت الشركة القابضة بإعداد وتسليم القوائم المالية المجمعة لقطاع الاتصالات للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2020 إلى ديوان المحاسبة حيث تعد هذه الخطوة سابقة أولى في المؤسسات الليبية، وقد جاء ذلك في إطار الحوكمة الرشيدة ومبادي الإفصاح ووفق المعايير الدولية.

وقد قمنا بميكنة جميع أعمال الشركة القابضة المالية والإدارية والفنية، وقد سلمنا لديوان المحاسبة اسم المستخدم والرقم السري لمنظومة تخطيط موارد المؤسسة للشركة القابضة للإتصالات (ERP system) ليقوم الديوان بفحص ومراجعة المعاملات المالية لقطاع الاتصالات بشكل تلقائي لأول مرة في تاريخ ليبيا، حيث تجمع المنظومة بين جميع عمليات الشركة المهمة في نظام واحد بما في ذلك المحاسبة والموارد البشرية وإدارة المخزون والشراء وبهذا تتيح للشركات التخطيط والميزانية والتنبؤ والإبلاغ بدقة عن صحتها المالية وإجراءاتها وذلك ضمن مشروع ميكنة مؤسسات الدولة والانتقال إلى التحول الرقمي الشامل في البلاد

انتشار خدمات الجيل الرابع في أنحاء البلاد ووصولها الى المناطق النائية في أقصى لجنوب الليبي، حيث تم توسعتها لتشمل 26 منطقة في الجنوب ومطار غات والمنافذ الحدودية، مما يتيح استخدام التطبيقات الإلكترونية وخلق مصادر دخل متنوعة لأصحاب المشاريع الصغرى والمتوسطة. وسعيا لتقديم أفضل الخدمات ولتزايد عدد المستخدمين فإن العمل مستمر لتوسعة خدمات الجيل الرابع من قبل شركات القطاع: ليبيانا والمدار وشركة ليبيا للاتصالات والتقنية وذلك بعد انتهاء الاعمال الجارية حاليا بالمرحلة الأولى لمشروع تطوير شبكة الجنوب المزمع إكتمالها في نهاية أكتوبر .

على مستوي البنية التحتية بدأنا في مشاريع تحديث البنية التحتية وأهمها استخدام أحدث التقنيات الأمريكية والأوروبية منها توقيع عقد مع شركة انفييرا الامريكية الذي يسعى إلى توفير سعات التراسل المتزايدة وتأمينها من الاختراقات الخارجية بسبب التطور السريع لقطاع الاتصالات في ليبيا وتزايد الطلب على خدمات الهاتف المحمول والإنترنت وللتحول الرقمي.

ويوفر هذا المشروع خاصية نقل آلي لحركة التراسل لضمان توفير مسارات بديلة في حال انقطاع الكابل أو حدوث عطل أو انقطاع في التيار الكهربائي على معدات التغذية لضمان استقرار الشبكة.

كما يوفر السعات والحماية السبرانية في كامل التراب الليبي بإستخدام معدات شبكة ألياف بصرية متطورة وتقنيات حديثة لتصل القدرة التشغيلية للسعات إلى 600 جيجابايت على الشريط الساحلي و200 جيجابايت للمنطقة الجنوبية قابلة للزيادة والتطوير لتصل سعة الشبكة إلى 9 تيرا بايت.

وأيضاً استكمال مشروع تطوير الكابل البحري سيلفيوم الذي يربط ليبيا باليونان وتبلغ سعته السابقة 70 جيجا، حيث سيؤدي استكمال المشروع إلى زيادة سعة شبكة الانترنت الإجمالية لتصبح 370 جيجا، وبهذا سيتم توفير سعات إنترنت عالية في المنطقة الشرقية والوسطى والجنوبية.

هذا وقد قمنا بافتتاح غرفة للتشغيل والتحكم لهذا المشروع مع شركة اريكسون العالمية وهي شركة رائدة في هذا المجال حيث يتضمن المشروع منظومات دعم التشغيل وتجهيز مركز مراقبة الشبكة NOC/OSS وذلك عبر عدد 8 منظومات رئيسية للتشغيل والصيانة والتي تستطيع من خلالها القابضة للاتصالات تتبع ومراقبة جميع شبكات الاتصالات التابعة لها، لمعرفة حدوث أي خلل أو أعطال والتصرف بشكل سريع وذاتي في إصلاح الأعطال مع تأمين عالي للشبكة.

أطلقنا خدمات سحابية مثل سحابة المدار وتتيح الاستضافة السحابية لسحابة المدار إمكانية الربط الأمن على عكس الاستضافة التقليدية باستخدام خوادم متعددة في العديد من المواقع المادية، وتوفر شبكة الخوادم السحابية الافتراضية قدراً كبيراً من المرونة وقابلية التوسع والمحافظة على سرية المعلومات فضلاً على الحد من تكاليف إدارة مواقع مادية متعددة ٫ ويتم إدارة شبكة المدار من قبل مختصين ليبيين، بدعم من شركات عالمية في مجال البنية التحتية الافتراضية.

أيضًا أطلقت شركة الاتصالات الدولية خدمات سحابية بمشاركة الشركة العالمية مايكروسفت وبالشراكة مع القطاع الخاص والعام والشركات النفطية العاملة في ليبيا ٫ حيث ستقدم الحوسبة السحابية المقدمة من مايكروسوفت ميزات متطورة بسوق العمل الليبي منها خدمات النسخ الاحتياطي والقدرة على الوصول إلى البيانات في أي وقت وأي مكان والتواصل بطريقة موثوقة وسرعات عالية كما تم إنشاء مسار اتصال لأقرب مراكز بيانات مايكروسوفت لضمان أفضل عملية ربط وثبات وتوفير مستوى عالي وذو دقة عالية.

كما تم في مجال التحول الرقمي إطلاق مبادرات مهمة على رأسها مشروع رقمنة أعمال مكتب النائب العام، للعمل وفق التطبيقات الحديثة وإدخال الميكنة للنيابات الجزئية والابتدائية ومكاتب المحامون العامون وآلية الربط بمكتب النائب العام وذلك لتسهيل إيصال البيانات والمعلومات من وإلى مكتب النائب العام والنيابات التابعة له من خلال الاستفادة من خدمات سحابة المدار، وفي إطار المساهمة في دفع الاقتصاد الوطني نحو التحول الرقمي.

وتأسيساً لمرحلة مهمة نحو التحول الرقمي في ليبيا، أبرمنا اتفاقية إطلاق برنامج الرقابة الإلكترونية مع ديوان المحاسبة، وذلك بالتزامن مع اليوم الوطني لتقنية المعلومات، وتضمنت الإتفاقية توفير كافة الإمكانيات التقنية وتدريب أعضاء ديوان المحاسبة للوصول السريع إلى تطبيقات الشركة وتمكينهم من إدارة هذه التطبيقات والتقارير والنماذج المستخدمة ٫ كما تم انشاء اكاديمية تقنية المعلومات برأسمال 240 مليون دينار.

هل من جديد حيال إطلاق خدمة 5G بليبيا؟

بدأت الشركات التابعة بإجراء العديد من الدراسات فيما يخص خدمة الجيل الخامس وتعتبر شركة المدار من الشركات الرائدة في هذا المجال بالمنطقة حيث أطلقت نسخة تجريبية للجيل الخامس في أكتوبر 2019.‬

كيف تقيمون أرباح هذه السنة؟

يحقق قطاع الاتصالات نسبة منتطمة منذ سنوات بالرغم من التحديات جراء الوضع الأمني وجائحة كورونا وتقلبات سعر الصرف حيث إن جل النفقات بالقطاع بالنقد الأجنبي ومن خلال متابعتنا لإيرادات الشركات خلال الربعين الأول والثاني للعام الحالي لاحظنا أن خطة العمل تسير بشكل جيد ونسبة الأرباح يفوق من 8 إلى 10 ٪ من العام الماضي.

هل من رد حيال ما ورد بتقرير ديوان المحاسبة 2020 حيالكم؟

أعددنا كافة الردود فيما يتعلق بالملاحظات الواردة في تقرير ديوان المحاسبة مدعومة بكافة التقارير والمستندات الداعمة للردود ونحن الآن في طور انتظار التواصل مع الديوان لإقفال النقاط التي وردت.

هل هناك أي عوائق تواجهكم مع هيئة الاتصالات الحالية؟

العمل مع هيئة الاتصالات ممتاز جداً وفي منتهى الانسجام فبعد تكليف السيد (سالم عبدالله الدرسي) بدأت الشركة القابضة وشركاتها التابعة في عقد اجتماعات مستمرة مع الهيئة للعمل كفريق واحد.

كيف كان تقييم ديوان المحاسبة بعد استلامه لمنظومة تخطيط موارد المؤسسة (ERP system) هل تم فحصها بشكل كامل؟

منظومة ERP system هي منظومة خاصة بالشركة القابضة وقامت بتنفيذها شركة ساب (SAP) العالمية وهي الشركة الأولى والرائدة في هذا المجال، وقمنا بتدريب العاملين على هذه المنظومة من الشركة القابضة من خلال شركة ساب وكذلك عناصر من ديوان المحاسبة المكلفون بالدخول وتشغيلها، وتمثل المنظومة اقصى درجات الافصاح والشفافية حيث يستطيع الديوان الدخول بشكل يومي وفوري وفي أي وقت ومتابعة العمليات المالية.

كلمة بخصوص استكمال مشروع سيلفيوم؟

تم بشكل رسمي افتتاح توسعة مشروع سيلفيوم وهو مشروع حيوي ومهم جداً حيث يعد الأطول في العالم ويعمل بدون تقوية مقويات الاشارة ويبلغ طوله 450 ٫ تعرض هذا المشروع للتخريب جراء الظروف الامنية التي مرت بها البلاد وبفضل السواعد الليبية استطعنا اعادة تشغيل المحطة الدولية ودخول كابل سيلفيوم للعمل في 2018٫ المرحلة الثانية للتوسعة هي من 70 جيجا إلى 370

كيف تقيمون عمل شركات الاتصالات اليوم بالكامل؟

الشركات في ليبيا سواء القطاع العام أو الخاص تشهد نموا كبيرا جدا حيث بلغ حجم التداول من الناحية المالية مئات الملايين من الدينارات فيما يخص السعات التي تقع تحت مسؤولية الشركات الخاصة، وفيما يتعلق بخدمات الانترنت تفوق الـ 50٪ من السعات المطروحة في السوق الليبي وهذا إن دل على شيء فهو يدل على أن هناك قيمة مضافة فيما يتعلق بالقطاع الخاص.

أما عن الشركات المحلية التابعة للقابضة فقد مرت بظروف صعبة بسبب الإنقسام السياسي في البلاد، ولكن حافظت هذه المؤسسة على استقلاليتها ووحدتها.

انطلقنا من مرحلة الإستقرار إلى التطوير على المستوى الإداري المؤسساتي ولعل من أبرز المشاريع التي أطلقناها مشروع اعادة الهيكلة حيث تم دمج عدد من الشركات التابعة للشركة القابضة والعاملة في نفس المجال في شركة واحدة اسمها شركة الاتصالات الوطنية لتكون مسؤولة على المنظومات السيادة وشبكة الألياف البصرية والبحرية والمقسمات الدولية.

نبذة على الأعمال الخيرية التي قامت بها الشركة مع الحكومة من أجل المواطنين؟

لعل من أهم المؤسسات العاملة في ليبيا وتتبنى مبدأ المسؤولية الاجتماعية هي القابضة والشركات التابعة لها حيث ساهمت في العديد من المبادرات الإنسانية والمجتمعية سواء مساعدة النازحين جراء الظروف التي مرت بها البلاد في كل أنحاء ليبيا ٫ أو إنشاء مركز للاستجابة السريع 144.

كما قامت بمبادرات بدعم وتوجيه من الحكومة في كافة أنحاء وبلديات ليبيا ومن بينها الشروع في مشروع بادر وهو مشروع وطني يتمثل في حاضنة ومسرعة أعمال تستهدف تدريب وتطوير 10 آلالاف شاب وشابة .

هل تدعم القابضة خدمات الدفع الإلكتروني في ليبيا؟

نعم وقد قمنا بإطلاق مشروع خدمات سداد في فترة أزمة السيولة، ولدينا بنية تحتية جاهزة وفقا للتراخيص المتاحة من الجهات ذات العلاقة في الدولة.