حكومة الوحدة الوطنية تصدر بياناً بشأن المهاجرين غير الشرعيين بعد حادثة فرارهم الأخيرة

45

أصدرت حكومة الوحدة الوطنية مساء اليوم الأحد 10 أكتوبر 2021 بياناً حول حادثة محاولة الهروب لإعداد كبيرة من المهاجرين من مركز إيواء المهاجرين بمنطقة “غوط الشعال”، والتي قالت الحكومة أن الأجهزة الأمنية التابعة لها حرصت على إعادة توزيع مجموعات منهم على مراكز إيواء أُخرى والتزامها بمبادئ القانون الدولي الإنساني وأقصى درجات المسؤولية وعدم استخدام العنف ضدهم.

ملفتةً أنه لم يكن هناك أي تعاون حقيقي و “فعال” من الاتحاد الأوروبي في هذه المسألة خصوصاً في التعامل مع الفئة التي وجهتها أوروبا وتتخذ من ليبيا محطة عبور، ولن تتحمل ليبيا عبء عدم توحد وجهات النظر تجاه هذا الملف، مع التأكيد على موقفها المتشدد والحازم إزاء أي نشاطات إجرامية قد تتورط بها مجموعة من المهاجرين سواءً لوحدها أو بالتعامل مع مجموعات محلية.