حسني بي: الإنتخابات ستعطي دفعة اقتصادية وسترفع من سعر صرف الدينار الليبي مقابل الدولار وستساهم في توحيد المركزيين

146

قال رجل الأعمال الليبي “حسني بي” خلال تصريح له لصحيفة La Repubblica الإيطالية، أن الوقت قد حان لليبيا للتوجه أخيراً للتصويت “دون أي خطوة إلى الوراء من أجل المضي في طريق يعيد السلام والاستقرار والازدهار الاقتصادي .

حيث جاءت هذه الدعوة خلال تصريحات صحفية نقلتها وكالة نوفا للأنباء عن رئيس “مجموعة حسني باي القابضة” الذي عاد مؤخرًا إلى طرابلس بعد 4 سنوات من المنفى الاختياري لأسباب أمنية.

وأوضح “بي” بالقول: لقد عدت الآن لأن هذا هو الوقت المناسب لإرسال رسالة واضحة وهي ضرورة إجراء انتخابات 24 ديسمبر، دون أي خطوة إلى الوراء و دون أي تردد .

وأضاف قائلاً: يجب على أي شخص في أوروبا وشمال إفريقيا ينوي الشروع في مسار تحقيق الاستقرار في ليبيا والحد من الفوضى في منطقتنا، أن يفهم شيئاً واحداً ، وهو أن انتخابات 24 ديسمبر ليست الحل النهائي، ولن تولد الديمقراطية في ليبيا في ذلك اليوم بل تلك الخطوة الأولى تعد أمراً حيوياً وهي ضرورية، لذلك لا تترددوا .

ونوه بأن كامل المنطقة ستستفيد من استقرار ليبيا لا سيما وأن الازدهار في البلاد سيوفر فرصاً للعديد من اللاجئين الاقتصاديين الذين يرون في ليبيا حالياً فقط جسر عبور إلى أوروبا، معربًا عن تفاؤله بنجاح الانتخابات.

كما اعتبر أنها في أسوأ الأحوال لن تخلق وضعاً أسوأ مما نحن فيه، بدون اجراءها ستتفاقم الأزمات السياسية والاقتصادية والأمنية.

ويرى أن الإنتخابات ستعطي دفعة اقتصادية وسترفع من سعر صرف الدينار الليبي مقابل الدولار، كما أنها ستساهم في إعادة توحيد البنكين المركزيين.

اختتم حديثه قائلاً: علينا أن نبني نهضة ليبية دون تتردد، لنذهب ونصوت لليبيا .