الوطنية للنفط تعلن عن المباشرة بعمليات الصيانة اللازمة والضرورية لخط الضخ الرئيسي للنفط الخام الواصل بين حقل السماح والظهرة

57

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط بأنه تقرر اعتباراً من منتصف ليلة الأحد الموافق الثاني من يناير 2022 م، وكذلك على تمام الساعة 00:01 المباشرة بعمليات الصيانة اللازمة والضرورية لخط الضخ الرئيسي للنفط الخام الواصل بين حقل السماح – الظهرة ومنها إلى ميناء السدرة .

كما أكدت شركة الواحة للنفط بأنها أنتهت من جميع تجهيزات الفنية للبدء بتخفيض الإنتاج حتى يوم الإثنين، وكذلك المباشرة بعمليات معالجة وقص الأنبوب الهالك اعتبار من يوم الثلاثاء الموافق 04 من شهر يناير 2022م، وذلك لمدة أسبوع مما يعني بالأرقام فقدان 200 ألف برميل يومياً وخسارة فرصه بيعية تتجاوز 107 مليون دولار أمريكي .

وفي الختام يذكر بأن رئيس مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط قد أكد في مناسبات عديدة ” إن البنية التحتية في قطاع النفط قد أضحت في وضع لا يمكن معه الإستمرار في التشغيل المنتظم لكثرة التسربات وتهالك التسهيلات السطحية، وذلك بسبب تبعات الاغلاقات الغير قانونية في الأعوام الماضية فضلاً عن غياب الميزانيات المخصصة للقطاع والمعتمدة، والتي من شأنها ضمان المحافظة على سلامة أصول قطاع النفط الوطني علاوة على ذلك فإن مدخولات الخزانة العامة ستتأثر بشكل سلبي وهذا كله نتيجة تعثر جهات اتخاذ القرار في تسييل الميزانيات المعتمدة للعام الثاني على التوالي .