بالتفاصيل والأرقام.. الحكومة تستعرض مخصصات بندي الدعم والطوارئ في ندوةٍ تحت مُسمّى “المكاشفة”

57

خلال ندوةٍ أعلنت عنها حكومة الوحدة الوطنية اليوم الثلاثاء، قامت بتفصيل الإنفاق الحكومي لعام 2021.

وفي مخصصات الباب الرابع المتعلق بالدعم، قالت الحكومة أنّ إجمالي ما صُرف في هذا الباب 19 مليار دينار، لأن هناك أبواب دعم جديدة أصبحت موجودة وهي: 2 مليار لصندوق دعم الزواج، 4.6 مليار لعلاوة الزوجة والأبناء، بينما ستتولى وزارة المالية شرح باقي تفاصيل المخصصات في دعم الأدوية والنظافة والمحروقات.

أمّا في باب الطوارئ فقد كان لوزارة الصحة النصيب الأكبر بتخصيص مبلغ مليار دينار كمصروفات لتوفير لقاح كورونا وتوفير المشغلات الخاصة بالتحاليل، مع دعم المركز الوطني لمكافحة الأمراض، تليها وزارة الداخلية بمبلغ 900 مليون لدعم المديريات وتأمين الانتخابات، وبعدها وزارة الحكم المحلي ودعم الحرس البلدي والإصحاح البيئي بقيمة 500 مليون دينار.

كذلك كان لوزارة المواصلات مخصصات من الطوارئ لصيانة واسترجاع الطائرات ومعالجة أوضاع العاملين بحوالي 300 مليون دينار، مع سداد القيم المطلوبة من الشركات المتعثرة ودفع 200 مليون دينار.

أمّا دعم التضامن الاجتماعي فقد كلّف الميزانية -حسب ماورد- 50 مليون دينار لشراء سيارات للمعاقين، ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي تحصلت على 60 مليون دينار لدعم الجامعات ومجابهة كورونا والاستعداد للامتحانات، أيضاً معالجة مشكلة المياه بحفر بعض آبار المياه الجوفية بعدد من المناطق بقيمة 200 مليون، وصيانة عدد من محطة الكهرباء بتكلفة 225 مليون دينار، مع إنشاء 10 مدرجات في جامعة بنغازي بمبلغ 100 مليون، و500 مليون أخرى لدعم مرتبات المتقاعدين.

وفي الجهات العسكرية صرفت وزارة الدفاع مليار دينار لتسوية إجراءات الموظفين وصيانة المقار، كذلك دعم جهاز المخابرات العامة بقيمة 50 مليون دينار؛ ومنها إلى مشروع فتح المسارات ببلدية حي الأندلس الذي صُرف له 150 مليون دينار، ومعالجة أوضاع منفذ راس جدير بقيمة 100 مليون، ومصروفات لوزارات مُستحدثة وهيئات ومؤسسات عامة بتكلفة مليار و300 مليون دينار، ليبلغ الإجمالي 6 مليار و400 مليون دينار في باب الطوارئ.