خاص: “الحاسي” يفصح لصدى عن عملية توحيد الرقابة الإدارية

512

صرّح رئيس هيئة الرقابة الإدارية المُنبثقة عن مجلس النواب “عبد السلام الحاسي” حصرياً لصحيفة صدى الاقتصادية حيال عملية توحيد هيئة الرقابة الإدارية بين الشرق والغرب.

حيث قال: المساعي الأخيرة كانت من مجلس التخطيط الوطني وبدعم من رئاسة مجلس النواب ويشارك المجلس عدد من الأطراف الدولية والبعثة الأممية.

مضيفاً :”حيث تم التواصل معنا في بداية العام وتم عقد اجتماع مع المجموعة السالف ذكرها في مدينة بنغازي بمقر البنك المركزي وبحضورنا والأستاذ “علي الحبري” محافظ البنك المركزي والسيد “عمر عبدربه” رئيس ديوان المحاسبة وتم الاتفاق على أن التوحيد لهذه المؤسسات أحد الضرورات وأن يكون بشكل سريع لأن الأمر يخص متابعة الأموال العامة وحسن سير العمل بمؤسسات الدولة على كافة التراب الليبي فالآمر يتطلب تكاثف الجهود ونبذ الخلاف من أجل الوطن والمصلحة العليا للبلاد .

وقال: وبعد مناقشة الأمر مع السادة في طرابلس من قبل مجلس التخطيط والأطراف الدولية فيما تم في معنا تم الاتفاق على تشكيل لجان من الإدارات العامة للتواصل تحت إشراف مجلس التخطيط والأطراف الدولية وفعلاً تم عقد أول اجتماع للجنة بدولة تونس خلال الفترة من 16 إلى 19 يونيو الجاري .

وأكد أن الاجتماعات كانت تسير بشكل جيد وفق الاطر والمحاور التي تم عرضها، وتم الاتفاق على عقد الاجتماعات القادمة لاستكمال الجهود في ليبيا وفق جداول ومواعيد محددة، وسوف تفصح الاجتماعات عن خطوات عملية على الأرض فيما يخص العمل الرقابي.

وأكد أن توحيد المؤسسات الرقابية سوف يكون انتصاراً لدولة القانون المنشودة والتي يتطلع لها الشعب الليبي.