تصفح الوسم

أسعار الأضاحي

أسعار الأضاحي هذا العام تكسر قانون العرض و الطلب !

يكاد الليبيون أن يجمعوا أنه ما من عيد أضحى إلا وأهله ملزمون بنحر أضحيتهم، فرغم ضيق ذات اليد لبعض العائلات وعجزها عن توفير ثمن اضاحيها والارتفاع المضطرد في أسعار الأضاحي ، إلا أنهم لا يألون جهدا ولا يذخرون وسعًا في سبيل الحصول على الأضاحي ،

مسؤول باقتصاد الوفاق لصدى: أسعار الأضاحي ستشهد انخفاضاً خلال اليومين القادمين … و هذا سبب…

قال مدير إدارة الشؤون التجارية بوزارة الاقتصاد و الصناعة بحكومة الوفاق الوطني “مصطفى قدارة” في تصريح خاص لصحيفة صدى الاقتصادية أن وزارة الاقتصاد لم تتدخل خلال 2019 و 2020 بخصوص استيراد الأضاحي بل كان الاستيراد حر ، وشكلت الوزارة لجنة و

أسعار الأضاحي تصل إلى 2000 دينار بطرابلس

قال تاجر الأضاحي "عبد الباسط عقل " في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية إن قرار الرئاسي بتخفيض الرسوم المفروضة على النقد الأجنبي لم يؤثر على مبيعاته كتاجر للأضاحي هذه السنة ،مضيفاُ أن أسعار الأضاحي الوطنية تتراوح من 700 إلى 2000 دينار.و أضاف

عدسة صدى ترصد أسعار الأضاحي مع اقتراب عيد الأضحى

تجولت عدسة صحيفة صدى الاقتصادية في سوق بيع الأضاحي مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، وانتشار هذه الأسواق في أماكن عدة من مدينة طرابلس وغيرها من المدن الليبية، ورصدت الصحيفة أسعار الأضاحي بمختلف طرق الدفع نقداً أو بالصك المصدق.وتراوحت أسعار

تاجر مواشي يتوقع انخفاض أسعار الأضاحي مقارنة بالعام الماضي

توقع أحد تجار المواشي في السوق المحلي بطرابلس، انخفاض أسعار الأضاحي لهذا العام مقارنة بالعام الماضي.وقال عمار العقل، في تصريح لـ"صدى الاقتصادية"، اليوم الأربعاء، إن أسعار الأضاحي تتراوح ما بين 1200 إلى 1500 دينار تقريبا، حتى الآن.

اقتصاد الوفاق لصدى: أسعار الأضاحي هذه السنة لن ترتفع لوجود منافسة بين التجار

أكد مدير المكتب الإعلامي بوزارة الاقتصاد والصناعة بحكومة الوفاق الوطني "محمد الشامي" في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية دخول شاحنات محملة بالأضاحي إلى مدينتي طرابلس و مصراتة، وأن هناك شاحنات أخرى في الطريق ، مضيفاً أن الوزارة منعت الاستثناءات

وزير اقتصاد المؤقتة: الضريبة المفروضة على سعر الصرف أثرت سلباً على أسعار الأضاحي الوطنية

أكد وزير الاقتصاد بالحكومة الليبية المؤقتة "منير عصر" في تصريح لصحيفة صدى الاقتصادية اليوم الاثنين أن تحديد سعر الأضحية المستوردة متوقف على الاعتمادات المفتوحة والضريبة المفروضة على سعر الصرف بنسبة "183%"، الأمر الذي أثر سلباً