بنك ABC يعلن عن النتائج المالية للنصف الأول من عام 2022

342

أعلنت مجموعة بنك ABC (المؤسسة العربية المصرفية ش. م. ب.) – المتداولة أسهمها في بورصة البحرين تحت الرمز “ABC” اليوم عن النتائج المالية للنصف الأول من عام 2022.

كما يواصل بنك ABC البناء في نفس مسار أدائه القوي مع تجاوز إجمالي الدخل التشغيلي للنصف الأول حاجز 500 مليون دولار لأول مرة في التاريخ، مما يعكس نموًا جيدًا للأعمال الأساسية ودمج بنك بلوم مصر ش.م.م. تواصل المجموعة التصدي بثبات للتغييرات الجيوسياسية المفاجئة والتضخم المرتفع في بعض الأسواق، والذي يقابله ارتفاع مستمر في أسعار النفط وتحسن النشاط الاقتصادي في الأسواق الأخرى، بالإضافة إلى أسعار الفائدة المتصاعدة. تتقدم أعمال دمج وتكامل بنك بلوم مصر إلى جانب مبادراتنا الرقمية والاستراتيجية الأخرى على قدم وساق، حيث يحافظ بنك ABC على ميزانيته العمومية القوية ومركزه الرأسمالي.

حيث بلغت الأرباح الصافية العائدة إلى مساهمي الشركة الأم نحو 70 مليون دولار أمريكي، مع زيادة بنسبة 27% مقارنة بالعام الماضي، وارتفع إجمالي الدخل التشغيلي على أساس تشغيلي بنسبة (28%) وعلى أساس معدل بنسبة (31%) الأمر الذي يعكس معدلات فوائد وأحجام تعاملات أعلى وهوامش ثابتة، مع الاستفادة أيضًا من دمج بنك بلوم مصر.

وكذلك سجلت المصروفات التشغيلية على أساس تشغيلي مستويات أعلى عن العام السابق، وذلك مع دمج بنك بلوم مصر وعودة الأعمال إلى مستويات نشاطها الطبيعية مقارنة بالعام السابق. ولا تزال المجموعة تركز على ضبط النفقات مع الاستمرار في الاستثمار في التحوّل الرقمي لبناء “بنك المستقبل” الخاص بالمجموعة، ولا يزال البنك يتمتع بميزانية عامة قوية مع نسب رأس المال ونسب سيولة أعلى بكثير من المتطلبات التنظيمية: وبلغت الفئة الأولى من رأس المال نسبة 16.6٪، والتي تتألف بالأساس من حقوق ملكية رئيسية من المستوى 1 بنسبة 14.7%، كما بلغت تغطية السيولة 244% ونسبه السيولة المستقرة 126%.

وفي ذات السياق قال رئيس مجلس إدارة مجموعة بنك ABC، “الصديق عمر الكبير”: “نحن سعداء للغاية بأداء المجموعة مع تحقيق إنجاز تاريخي في الإيرادات ومواصلة النمو القوي في الأرباح خلال النصف الأول من عام 2022 على الرغم من هبوب الرياح المعاكسة المفاجئة.

وأضاف بالقول: يواصل بنك ABC تركيزه على بناء “بنك المستقبل” من خلال الاستفادة من ميزانيته العمومية القوية وقوة امتيازه العالمي وتسريع خطط التحوّل الرقمي، في هذه الظروف، كما يسعدنا حصولنا على لقب “أفضل بنك في الابتكار في الصيرفة الرقمية في الشرق الأوسط لعام ​2022″. ونتطلع إلى مزيد من التقدم في استراتيجيتنا واكتساب الزخم في عائداتنا لتحقيق مستويات قياسية للعام بأكمله”.

إلى جانب بلغت الأرباح الصافية الموحدة العائدة على مساهمي الشركة الأم للربع الثاني من العام 2022 نحو 39 مليون دولار أمريكي، أعلى بنسبة 56% مقارنة مع 25 مليون دولار أمريكي مسجلة في الفترة نفسها من العام الماضي، وبلغت ربحية السهم الواحد خلال هذه الفترة 0.01 دولار أمريكي، لتسجل نفس معدلاتها خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

كما بلغ مجموع الدخل الشامل العائد لمساهمي الشركة الأم خسارة بقيمة 111 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع ربح بقيمة 137 مليون دولار أمريكي مسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، متأثرة بتحويل العملات الأجنبية في الفروع الخارجية التابعة للمجموعة والتغير في القيمة العادلة لسندات الديون.

وذلك بناء على أساس تشغيلي، بلغ مجموع الدخل التشغيلي 273 مليون دولار أمريكي، أي أعلى بنسبة 21% مقارنة مع 225 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال الفترة ذاتها في العام الماضي، مستفيدة من معدلات فوائد وأحجام تعاملات أعلى وإدراج إيرادات بنك بلوم مصر خلال العام الحالي،وعلى أساس معدل، فقد بلغ مجموع الدخل التشغيلي 270 مليون دولار أمريكي خلال هذه الفترة، أي بزيادة بنسبة 33% بالمقارنة مع 203 مليون دولار أمريكي المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي.

وأيضاً بلغ صافي الدخل من الفوائد 193 مليون دولار أمريكي، بزيادة قدرها 40٪ مقارنة مع 138 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضي، وذلك بعد الاستفادة من معدلات فائدة أعلى بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، مدعومة بنمو حجم التعاملات في بعض أسواقنا الرئيسية، وبلغت المصروفات التشغيلية 172 مليون دولار أمريكي، مرتفعة بمقدار 34% مقارنة مع 128 مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من العام الماضي، كنتيجة لاندماج بنك بلوم مصر، بالإضافة إلى عودة نشاط المجموعة إلى مستويات أقرب للمستويات المعتادة. واستمرت المجموعة من الاستفادة من مبادرات خفض التكلفة مع إعادة ترتيب أولويات الاستثمار للمواصلة في رحلة التحوّل الرقمي للمجموعة والمبادرات الاستراتيجية.

حيث حققت المجموعة على أساس معدل صافي ربح تشغيلي قدره 96 مليون دولار أمريكي خلال الربع، مسجلة ارتفاع بنسبة 28% مقارنة مع 75 مليون دولار أمريكي خلال الربع الثاني من عام 2021. وعلى أساس تشغيلي، بلغ الربح التشغيلي 101 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع 97 مليون دولار أمريكي للفترة ذاتها من العام الماضي، وبلغت مخصصات القروض المتعثرة أو رسوم الخسائر الائتمانية خلال الربع الثاني 26 مليون دولار أمريكي، بالمقارنة مع 29 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، الأمر الذي يعكس جودة محفظة أصول المجموع ويتوافق على نطاق واسع مع تجربتنا التاريخية في خسارة الائتمان.

وكذلك بلغت الضرائب خلال الربع الثاني 22 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع 35 مليون دولار أمريكي خلال الفترة نفسها من العام الماضي، ويرجع التباين بشكل كبير من المعاملات الضريبية لتحوّطات العملات في بنك ABC البرازيل (BAB) التي لها تأثير مقابل على إجمالي الدخل التشغيلي بشكل رئيسي في العام السابق. وعلى أساس معدل *، فقد بلغت الضرائب خلال هذه الفترة 23 مليون دولار أمريكي مقارنة بمبلغ 13 ملايين دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام الماضي، ويعود ذلك الارتفاع إلى ارتفاع الأرباح قبل الضرائب في الشركات التابعة في الخارج.

إلى جانب أداء الأعمال خلال النصف الأول من عام 2022، بلغت الأرباح الصافية الموحدة العائدة على مساهمي الشركة الأم للنصف الأول من العام 2022 نحو 70 مليون دولار أمريكي، وهي أعلى بنسبة 27% مقارنة مع 55 مليون دولار أمريكي مسجلة في الفترة نفسها من العام الماضي
بلغت ربحية السهم الواحد خلال هذه الفترة 0.02 دولار أمريكي، لتسجل نفس معدلاتها خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، وبلغ مجموع الدخل الشامل العائد لمساهمي الشركة الأم خسارة بقيمة 103 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع ربح بقيمة 121 مليون دولار أمريكي مسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، متأثرة بتحويل العملات الأجنبية في الفروع الخارجية التابعة للمجموعة والتغير في القيمة العادلة لسندات الديون.

وبناء على أساس تشغيلي، بلغ مجموع الدخل التشغيلي 520 مليون دولار أمريكي، أي أعلى بنسبة 28% مقارنة مع 407 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال الفترة ذاتها في العام الماضي. وعلى أساس معدل* فقد بلغ مجموع الدخل التشغيلي 523 مليون دولار أمريكي خلال هذه الفترة، بالمقارنة مع 400 مليون دولار أمريكي المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي، بالاستفادة من زيادة معدلات الفائدة ودمج بنك بلوم مصر، وبلغ صافي الدخل من الفوائد 370 مليون دولار أمريكي، بزيادة قدرها 42٪ مقارنة مع 260 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضي، وذلك بعد الاستفادة من معدلات فائدة أعلى ونمو حجم تعاملات القروض وثبات الهوامش بالإضافة إلى بنك بلوم مصر.

وبلغت المصروفات التشغيلية 331 مليون دولار أمريكي، مرتفعة بمقدار 31% مقارنة مع 253 مليون دولار أمريكي لنفس الفترة من العام الماضي، كنتيجة لاندماج بنك بلوم مصر، بالإضافة إلى عودة نشاط المجموعة إلى مستويات أقرب للمستويات المعتادة. واستمرت المجموعة من الاستفادة من مبادرات خفض التكلفة مع إعادة ترتيب أولويات الاستثمار للمواصلة في رحلة التحوّل الرقمي للمجموعة والمبادرات الاستراتيجية، بلغ صافي الربح التشغيلي لدى المجموعة على أساس تشغيلي قبل احتساب قيمة الخسائر الائتمانية والضرائب قيمة 189 مليون دولار أمريكي، بارتفاع قدره 23% مقارنة مع قيمة 154 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي. وقد حققت المجموعة على أساس معدل* صافي ربح تشغيلي قبل احتساب قيمة الخسائر الائتمانية والضرائب قدره 190 مليون دولار أمريكي خلال الربع، مسجلة ارتفاع بنسبة 29% مقارنة مع 147 مليون دولار أمريكي خلال النصف الأول من عام 2021، وذلك بعد انضمام بنك بلوم مصر ومعدلات أعلى من الفوائد.

وبلغت مخصصات القروض المتعثرة خلال الفترة 51 مليون دولار أمريكي، بالمقارنة مع 49 مليون دولار أمريكي المسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي، الأمر الذي يتوافق على نطاق واسع مع تجربتنا التاريخية في خسارة الائتمان، كما
بلغت الضرائب 42 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع 36 مليون دولار أمريكي خلال النصف الأول من العام الماضي، ويرجع التباين بشكل كبير من المعاملات الضريبية لتحوّطات العملات في بنك ABC البرازيل (BAB) التي لها تأثير مقابل على إجمالي الدخل التشغيلي. وعلى أساس معدل، فقد بلغت الضرائب خلال هذه الفترة 40 مليون دولار أمريكي مقارنة بمبلغ 29 ملايين دولار أمريكي خلال نفس الفترة من العام الماضي.

كما بلغت الميزانية العامة من حقوق الملكية العائدة إلى مساهمي الشركة الأم وحاملي السندات الدائمة في نهاية الفترة نحو 4,105 مليون دولار أمريكي، مقارنة مع قيمة 3,872 مليون دولار أمريكي المسجلة في نهاية العام 2021، مسجلة ارتفاع بنسبة 6%، وذلك بالاستفادة من إصدار سندات رأس المال الإضافية من المستوى الأول خلال الربع الأول من عام 2022، وبعد استيعاب توزيع الأرباح، وبلغ مجموع الموجودات 34.3 مليار دولار في نهاية الفترة، وذلك بالتماشي بشكل واسع مع قيمة 34.9 مليار دولار أمريكي المسجلة في نهاية عام 2021.حيث ارتفعت القروض والسلف بنسبة 2%، حيث بلغت 17.0 مليار دولار أمريكي في نهاية الفترة مقارنة مع 16.8 مليار دولار أمريكي المسجلة في نهاية العام 2021، مما يعكس سياسة الاكتتاب الاختياري لدى المجموعة وكذلك ارتفاع سعر صرف عملة الريال البرازيلي، وبلغ حجم الودائع 24.7 مليار دولار أمريكي، مقابل 25.8 مليار دولار أمريكي في نهاية العام 2021.وحافظت مستويات السيولة على قوتها حيث بلغت تغطية السيولة 244% ونسبة السيولة المستقرة الصافية 126%، وقد بلغت نسبة الموجودات السائلة إلى الودائع نسبة 50%.حافظت مستويات كفاية رأس المال على قوتها: حقوق الملكية الرئيسية من المستوى 1 بنسبة 14.7%، نسبة الفئة الأولى من رأس المال 16.6%، والنسبة الكلية لكفاية رأس المال 17.7%. يُعد بنك ABC من البنوك الرائدة في المجال المصرفي في المنطقة، ويقدم لعملائه مجموعة مبتكرة من المنتجات والخدمات المالية والتي تشمل الخدمات المصرفية بالجملة للشركات وتمويل التجارة وتمويل المشاريع والتمويل المهيكل وترتيب القروض المجمّعة ومنتجات الخزانة والمنتجات المصرفية الإسلامية، كما يقدم البنك الخدمات المصرفية بالتجزئة من خلال شبكة البنوك التابعة له في الأردن ومصر وتونس والجزائر، ومن خلال بنك “إلى” في البحرين. ويُعتبر البنك قائدًا معروفًا في مجال الابتكار الرقمي في الخدمات المصرفية، المجال الذي يُعتبر قوة تحوّلية متزايدة في قطاع الخدمات المالية في المنطقة.