خاص..”صدى الاقتصادية” تنشر بالوثائق عن عملية سرقة لشحنة أقمشة قام بها مدير عام الجمارك مع تواطؤ الدبيبة والمبروك .. الجزء الثاني

280

تحصلت صحيفة صدى الاقتصادية حصرياً على وثائق تتبث تورط مدير عام مصلحة الجمارك “سليمان علي سالم” وتكتم عدد من مسؤولين بحكومة الوحدة الوطنية عليه بدءً من عبد الحميد الدبيبة يليه وزير المالية خالد المبروك وذلك على سرقة شحنة أقمشة.

حيث طالب النائب العام خلال كتاب وجهه للتحقيق في هذه القضية منذ شهر مارس الماضي ولم يمتثل مدير عام الجمارك لذلك .

وكشف مصدر مسؤول لصحيفة صدى الاقتصادية عن كافة تفاصيل هذه القضية وتتمثل في أن المواطن عبداللطيف الرقيق صاحب حاوية أقشمة كانت موجودة في حضيرة ميناء طرابلس وبناء على تقرير الجمارك تمت إحالتها إلى لجنة المبيعات طرابلس لتجاوزها المدة دون إخطار صاحب البضاعة ودون إعلامه، حيث شكل المدير لجنة لبيع هذه الحاوية بدون إتخاده للضوابط المتبعة ودون الإعلان عن وجود مزاد في وسائل الإعلام، حيث قامت هذه اللجنة وحسب إفادتهم ببيع الحاوية لمواطنة معينة حسب توصيات وتعليمات مدير عام مصلحة الجمارك وتم استلام مبلغ رمزي يقدر بعشرين الف دينار تقريبا علما بأن البضاعة تتجاوز قيمتها 500 ألف دينار.

يذكر أن القضية لا زالت قائمة بمكتب النائب العام منذ شهر مارس الماضي وإلى غاية اليوم لا تفاصيل حيالها، ومن الغريب في هذه القضية أن رئيس حكومة الوحدة الوطنية الدبيبة قام بترقية هذا المدير ترقية استثنائية من عميد إلى لواء وذلك بعد طلب النائب العام له حيث خالف رئيس حكومة الوحدة الوطنية القانون رقم 68 لسنة 72 في نص المادة (90) بأنه لا يجوز ترقية رجل حرس الجمارك أثناء مدة الإحالة إلى المحاكمة الجنائية أو التأديبية أو الوقف عن العمل.