خاص لصدى: الجمعية العمومية لمصرف الصحاري تصادق على مجلس إدارة للبنك غير معروف … والمركزي والديوان يضعان شروطاً لاعتماده

785

كشف مصدر يعمل بديوان المحاسبة في تصريح خاص وحصري لصحيفة صدى الاقتصادية بعدم اعتماد مجلس الإدارة الجديد لمصرف الصحاري بعد اجتماع الجمعية العمومية والمصادقة عليه من قبلهم .

المصدر أكد على طلب الديوان كيفية ترشيح أسماء مجلس الإدارة من قبل الجمعية وعلى أي أساس تم اختيارهم ، مضيفاً أنهم شخصيات غير معروفة .

وبحسب المصدر فتم طلب كذلك الضمانات من الجمعية العمومية بأن لن يكون هذا المجلس أسوء من المجلس السابق ، مؤكداً أن مصرف ليبيا المركزي لم يعتمد مجلس الإدارة الجديد الذي صادقت عليه الجمعية إلا بعد منح الإذن من الديوان والرد على مراسلة الديوان بالخصوص .

حيث وجه ديوان المحاسبة رسالة إلى الجمعية العمومية لمصرف الصحاري تتضمن كيفية اختيار مجلس الإدارة الجديد .

وكان محافظ مصرف ليبيا المركزي طرابلس “الصديق الكبير” قد وجه رسالة سابقاً تحصلت صدى الاقتصادية على نسخة حصرية منها إلى رئيس مجلس إدارة مصرف الصحاري السابق و المدير العام بخصوص الإهمال و التقصير في وضع أنظمة الضبط الداخلي للبنك و السياسات و الإجراءات المنظمة لأعمال الإدارات المصرف و الذي سبب في ضعف أداء إدارة المراجعة الداخلية و إدارة المحاسبة ،و إدارة شبكة الفروع و إدارة المخاطر و إدارة العمليات المصرفية و الذي نتج عنه تعرض المصرف للاختلاس و التزوير التي بلغ عددها 12 و كان ابرزها بفرعي ابوسليم و الماية . و التي تجاوز 100 مليون دينار ليبي .

ووفقاً للكبير فقد تم مخالفة تعليمات المركزي بخصوص مطالبة مصرف الصحاري بارجاع كافة مبالغ النقد الأجنبي المستلمة من البنك المركزي التي لم تستخدم للأغراض الممنوحة من أجلها ، كذلك قيام المصرف بمخالفة تعليمات المركزي بتنفيذ مجموعة من الاعتمادات خلال 2018 لصالح شركات معينة كانت قد تحصلت على موافقات خلال 2015 و من خلال عمليات التفتيش التي أجريت عليها اكتشف وجود شبهات فساد بها .

كما ورد برسالة محافظ مركزي طرابلس تقصير إدارة البنك في وضع استراتيجية و التقصير في متابعة واعتماد الميزانيات العمومية للبنك لعدة سنوات ، و مخالفة ضوابط المنظمة لاختيار و تعيي الوظائف القيادية وفقاً لدليل الحوكمة الصادر من المركزي .

وفي ختام خطابه طالب الكبير معالجة كافة الملاحظات المذكورة و تصحيح أوضاع مصرف الصحاري بدء من تاريخ استلام الخطاب .