في لقاء حصري مع صدى .. التائب يكشف عن أوضاع الكهرباء بالصيف القادم والمشاريع الجديدة والمرتبات

685

قال الناطق الرسمي بإسم الشركة العامة للكهرباء “وئام التائب” في لقاء حصري مع صحيفة صدى الاقتصادية أن الشركة العامة للكهرباء لا تزال تقوم بأعمال العمرة الجسيمة بمحطة شمال بنغازي ،وجاري العمل منذ مدة على عمرة الوحدة السادسة وستبدا عمرة الوحدة الأولى وتأتي هذه الأعمال في إطار استعدادات الشركة للذروة الصيفية القادمة .

وأضاف “التائب” أن الشركة لاتزال تقوم بأعمال العمرة للوحدات بمحطة الرويس بالجبل الغربي وأن عملية العمرات للمحطات لا تزال مستمرة ،كما أن مشروع محطة غرب طرابلس لا يزال يخضع لتجارب التشغيلية بكامل وحداتها الأربع على الشبكة العامة للكهرباء ..

كما أوضح أيضا أنه في إطار الخطة الاستراتيجية التي وضعها مجلس إدارة الشركة من أجل تطوير الشبكة العامة للكهرباء تم الإعلان عن توقيع مشروع محطة زليتن الغازية مع شركة السويدى وشركة اربكان بخصوص المحطة الموردة من شركة سيمنس العالمية ،وستكون هذه المحطة بقدر 1044 ميغاوات وتتكون من ست وحدات ..

وأشار خلال حديثه لصحيفة صدى إلى أن فترة الذروة الصيفية ستكون مغايرة عن الـ 10 سنوات الماضية وستفي الشركة بوعودها كما أوفت بوعودها خلال فصل الشتاء وشهر رمضان المبارك ،كما أن الانتاج حالياً 8200 ميغاوات ،ويسعى مجلس الإدارة للوصول إلى 8700 ميغاوات خلال الفترة القادمة …

وأضاف أن الشركة تسعي لتنفيذ عدة مشاريع استراتيجية تدعم الشبكة العامة والاستفادة قدر الامكان من كل الموارد المتاحة حيث تم البدء في تنفيذ أول محطة للطاقة الشمسية بمنطقة السدادة بقدرة تصل إلى (500 ميجاوات) تنفيذها من قبل شركة توتال انرجي الفرنسية ، ويأتي ذلك في سياق التعاون المشترك بين الشركة العامة للكهرباء وجهاز الطاقات المتجددة لتنفيذ الخطة الإستراتيجية لإدماج القدرات الكهربائية المنتجة من مصادر الطاقة المتجددة بالشبكة العامة للكهرباء …

أما بخصوص تسوية أوضاع الموظفين أوضح قائلًاً أن الشركة لها ذمة مالية مستقلة وغير ممولة من الخزانة العامة ولا تخضع لجدول المرتبات الموحدة ولكن تم وضع جدول مرتبات خاص بالشركة واعتمدته الجمعية العمومية وسيتم العمل به قريباً، والأمر يتوقف على بعض الترتيبات بالقسم المالي بالشركة .

واختتم حديثه بالقول أن مجلس الإدارة عندما استلم مهامه إستلم تركة كبيرة والعديد من الملفات التى تحتاج المعالجة ولكن وضعت الشركة ملف الانتاج من أولويات المعالجة العاجلة ،ونطمئن جميع المواطنين بأن الشركة دخلت في عهد جديد وتمضي قدما في انهاء أزمة طرح الأحمال التي عانى منها المواطنين وسيكون فصل الصيف مغاير عما عاشه الليبيين في السنوات الماضية.