مساعدة بسبب الزلزال أم تمويل حملة أردوغان الانتخابية .. موقع فرنسي يتحدث عن الأموال الليبية إلى تركيا

478

ذكر موقع “rfi” الفرنسي تقريراً أوضحت من خلاله أن ليبيا مازالت ضحية للفوضى وتفتقر بشكل كبير إلى البنية التحتية ونتيجة لذلك يحتج البعض على قرار وزيرة الخارجية والتعاون الدولي نجلاء المنقوش بتمويل تركيا بقيمة 50 مليون دولار كمساعدة للبلاد بسبب الزلزال .

وقال الموقع الفرنسي أن ليبيا بحاجة إلى إعادة الإعمار والحكومة تتجاهل النازحين وتتحدث عنهم بشكل عابر كما أنه لم يتم تسكينهم أو تعويضهم بعد .

وأضاف الموقع: يتوجه الليبيون للعلاج في تونس والأردن ومصر ، لكن هذه المستشفيات ترفض الآن قبول الليبيين المصابين بأمراض خطيرة لعدم سداد الدولة الليبية لهم والتي تدين لهم بملايين الدولارات.

وبحسب الموقع أن الجنوب الليبي يحتاج أيضًا إلى 50 مليون دولار كمساعدات حيث قال سكان هذه المنطقة بأن الدولة تخلت عنهم تمامًا.

وتابع الموقع بالقول: يتهم بعض السياسيون في ليبيا الدبيبة وعائلته بالتصرف مثل المافيا وإنفاق أموال البلاد بما يتناسب مع مصالحهم كما تم اتهامه بأنه يمول حملة أردوغان الانتخابية .

ودفع هذا الجدل رئيس الوزراء لدفع رواتب متأخرة في القطاع العام حيث تمت تسوية أجور شهر فبراير في محاولة لامتصاص الغضب.

ووفقاً للموقع وعدت وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش بتحويل الأموال إلى تركيا في الأيام المقبلة.