تصفح التصنيف

مقالات اقتصادية

ألوان الاقتصاد بين التنوع والتداخل “الجزء الثاني”

ظهر مصطلح الاقتصاد الأخضر خلال إنعقاد قمة الارض في ريودي جانيرو عام 1992، ونعني به ذلك النوع من الاقتصاد الذي يهدف إلى حماية النظام  البيئي والحد من استنزاف الموارد الطبيعية والعمل على استدامتها من أجل الأجيال القادمة والتحول نحو مصادر

إبراهيم والي : الإصلاحات التي تُدعم سعر الصرف الجديد للوصول الى سعر الصرف التوازني

كتب: الخبير الاقتصادي إبراهيم والي-- السياسة المالية اختصاص وزارة المالية وتأثيرها الزمني طويل لأنها تحتاج إلى صياغة وقوانين وتشريعات وتحتاج إلى آلية وتتطلب في بعض الإجراءات قرار من مجلس النواب.*-- أما السياسة النقدية تأثيرها فوري

خبير نفطي يتحدث عن سعر الصرف والتضخم والواردات

كتب الخبير النفطي "محمد أحمد" مقالاً حول "سعر الصرف والتضخم والواردات" .بداية يجب أن أقول إنني أميل مع الاتجاه الذي يقول بضرورة تعديل سعر صرف الدينار بما يتوافق مع حقائق الاقتصاد والسوق، وقد أتخذ المصرف المركزي القرار بكامل مجلس

الفيتوري يكتب: عودة على قرار المصرف المركزى بتخفيض قيمة الدينار

كتب: عطية الفيتوري - أستاذ الاقتصاد بجامعة بنغازيفي اتخاذ القرارات المهمة المتعلقة بالشأن الأقتصادى عادة ما يتم اللجوء، في الدول المتقدمة وحتى بعض الدول النامية، إلى رأي مستقل عن الحكومة أو الجهة التنفيذية، ليس بسبب أن الحكومة أو

الصالون الاقتصادي يصدر توصياته حول السياسة المالية

أصدرت مؤسسة الصالون الاقتصادية توصيات حول السياسة المالية .لقد اختلف مفهوم السياسة المالية من فلسفة لأخرى ومن مدرسة اقتصادية الى ثانية وقد كان هناك العديد من المحاولات والاراء لتعريف السياسة المالية والتي اختلفت بأختلاف المراحل

الشائبي: سألني أحد الأصدقاء فجأة (شن درتولنا!)

كتب: عمران الشائبي - خبير اقتصاديقلت له لأباس شن فيه؟قال كلمت أحد موظفي الجمارك وقال لي أنه سيتم احتساب سعر الصرف الجديد لتخليص الجمارك، يعني لما نشري سيارة بعشرة آلاف دولار حندفع عليها 10% جمارك على السعر الرسمي يعني الجمرك بدل ما

تسأل نورالدين حبارات عن ما هي الأسباب الحقيقية وراء توحيد سعر الصرف و لماذا عند 4.48 دينار للدولار

كتب: نورالدين حبارات المهتم بشأن الإقتصادي مقالا بعنوان : ما هي الأسباب الحقيقية وراء توحيد سعر الصرف و لماذا عند 4.48 دينار للدولار .( قراءة تحليلية من واقع بيانات رسمية)أعلن المركزي أمس في بيان له عن توحيد سعر صرف الدينار مقابل

“الشكري”: تعديل سعر الصرف لابد أن يكون مصحوبا بحزمة من الخطوات

كتب: الخبير الاقتصادي والمصرفي "محمد الشكري" المنتخب عام 2017  من مجلس النواب كمحافظ للمصرف المركزيوماذا بعد ،،،في بلد يعتمد على حصيلة صادرات النفط كمورد وحيد للعملة الصعبة وهي تتوقف أساساً على سعره في الأسواق الدولية وكمية التصدير المسموح

“الشائبي” يوضح ما سيكون عليه الوضع بعد قرار تعديل سعر الصرف

كتب: الخبير المصرفي "عمران الشائبي" عضو اللجنة المكلفة من مجلس إدارة المصرف المركزي بدراسة تعديل سعر الصرفمررت على تعليقات بخصوص منشور المصرف المركزي وتعديل سعر الصرف للدينار أمام العملات الدولية، وقرأت كثير من المغالطات لبعض نشطاء

“الداهش” يكتب: غدا سعر صرف جديد ولكن!

كتب: الكاتب الصحفي "عبد الرزاق الداهش"غدا سيكون هناك قرار بتعديل سعر صرف الدينار الليبي أمام العملات الأجنبية.أفضل ما في هذا القرار أنه سوف ينهي فساد الاعتمادات المستندية، والأخرى برسم التحصيل.أكثر من عشرين مليار كانت تذهب