تصفح التصنيف

قضية الأسبوع

تجدد عجز “المسؤولين” بفتح الحوالات المباشرة … وخسائر صغار التجار ترتفع

ليست المرة الأولى التي تتكدس فيها بضائع التجار بالموانئ و يبدو أنها ليست الآخيرة، في ظل عدم اتخاذ "المركزي" قرارا يقضي بفتح الحوالات المباشرة لصغار التجار ... و في الوقت الذي ترتفع فيه خسائرهم كل عام، إلا أن القضية لا زالت تتجدد وما من
اقرأ أكثر...

أسعار الأضاحي هذا العام تكسر قانون العرض و الطلب !

يكاد الليبيون أن يجمعوا أنه ما من عيد أضحى إلا وأهله ملزمون بنحر أضحيتهم، فرغم ضيق ذات اليد لبعض العائلات وعجزها عن توفير ثمن اضاحيها والارتفاع المضطرد في أسعار الأضاحي ، إلا أنهم لا يألون جهدا ولا يذخرون وسعًا في سبيل الحصول على الأضاحي ،
اقرأ أكثر...

تعويض المواطنين نتيجة الحرب.. تحدي أمام الدولة مع استمرار الصراع

ظل ملف تعويض المواطنين نتيجة الحروب في مناطق مختلفة في البلاد يشكل تحديًا أمام الدولة خاصة مع حالة الصراع المستمرة منذ سنوات وتضرر الكثير من المدن والقرى بسببها.وفي السابق استطاعت الدولة مع نهاية العام 2011، تحقيق نجاح طفيف من خلال
اقرأ أكثر...

تسعير السلع “إعانة للمواطن .. أم حمل آخر يضاف على كاهله؟”

بالنظر إلى الأحوال المعيشية الاقتصادية اليوم، فهي تعد فترة اقتصادية كارثية، من نقص في السيولة، وإغلاق الموانئ النفطية، التي أرهقت كاهل المواطن وزادت العبء على المواطن، وما بين هذا وذاك ظهرت جائحة كورونا والتي تفشت بشكل كبير عالمياً، فقد
اقرأ أكثر...

الدعم بين الرفع والإبقاء .. خطوة للأمام؟ أم خطوتين للخلف؟

دأب الليبيون منذ أمد على أن تتولى الدولة تدبير أمورهم المعيشية فجعلت أسعاراً خاصة بحاجياتهم الأساسية بل وحتى الوقود ومشتقاته ومثل حال بعض الدول ذات الإنتاج النفطي امتد دعم الدولة ليشمل أسعارها أيضاً.ومع انحسار الاشتراكية وأفكارها
اقرأ أكثر...

المصارف تواجه تحدي تقديم الخدمات في ظل أزمة “كورونا”

مع استمرار حالة الطوارئ التي فرضها فيروس كورونا المستجد، يتعين على المصارف التجارية في جميع أنحاء البلاد تقديم خدماتها للمواطنين عبر توفير السيولة سواء كانت نقدية أو عبر البطاقة الائتمانية، خلال الأيام والأسابيع القادمة بكثير من التحديات
اقرأ أكثر...

جلب مرتزقة “روس وسوريين” من طرفيْ القتال .. حقيقة أم أنها مجرد اتهامات

شهدت العاصمة طرابلس خلال شهر أبريل الماضي حرباً لم تشهدها من قبل بين القوات المسلحة التابعة للمشير "خليفة حفتر" والقوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً مما أدى إلى تدخلات دولية كبرى لدعم الطرفين بالسلاح والجنود على حد قول
اقرأ أكثر...

أسعار صرف الدولار والدعم السلعي للمحروقات .. هل هما ذراعا المركزي؟

باتت جميع محاولات الليبيين بائسة في تكوين إصلاح اقتصادي ينفع الجميع، في الوقت الذي سيطر فيه الدولار حتى غدا وأصبح مؤثرا ومتأثرا بالحرب، لا بل حتى بإقفال حقول النفط وإيقاف تصديره، وإغلاق أي خدمة مصرفية، أو حتى بتصريحات مسؤول، و ترديد
اقرأ أكثر...

“المركزي” هل يعيد فتح أبواب الاستيراد أمام التجار؟ وما مصير أسعار صرف الاعتمادات؟

قضية شغلت الكثير من التجار تتمثل في استيراد السلع عن طريق فتح الاعتمادات المستندية و الحوالات المباشرة عن طريق الاجراءات المصرفية.ويرى البعض أن مصرف ليبيا المركزي عجز عن إيجاد الحل إلى حد الآن ، رغم أنه في السابق قام المجلس الرئاسي
اقرأ أكثر...

المواطن والمسئول والمحلل الاقتصادي وجهاً لوجه أمام ضريبة النقد الأجنبي

كانت تجربة بيع النقد الاجنبي للأسر الليبية بسعر مغاير لسعر الصرف الرسمى يختلف عن سعر السوق الموازي ، بداية الطريق نحو فرض سعر يكاد يكون متوازن، وجاءت فكرة فرض الضريبة على مبيعات النقد الأجنبي لتحسين أداء جباية الجهات السيادية مما يشكل
اقرأ أكثر...